من عرف نفسه فقد عرف ربه *** أفضل العبادة إنتظار الفرج

(…قال إن له غيبة تكثر أيامها ويطول أمدها فينتظر خروجه المخلصون وينكره المرتابون ويستهزئ به الجاحدون ويكذب فيها الوقاتون ويهلك فيها المستعجلون وينجو فيها المسلمون).

اللقاء الهام مع صقر خراسان

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وألعن أعداءهم من الأولين والآخرين

السلام عليكم  ورحمته وبركاته

 

هذا يوسف  العاملي يحييكم ويسلم عليكم  ويقدم لكم اللقاء الهام مع أحد الإخوة الذين لهم مصداقية كبيرة في علامات الظهور  الأخ المجاهد

  صقر خراسان

 

مدير موقع العرفان والانتظار :

في ظل التطورات والأحداث الجارية حاليا في ما سموه منطقة الشرق الأوسط والعالم ،هل الاستحاق الإلهي العالمي الكوني في ظهور صاحب الأمر الإلهي ، الإمام المنتظر الغائب المهدي عجل الله فرجه ، بدأ تظهر معالمه للموالي المنتظر أم هي أحداث عادية لا تستحق منا كل هذا الاهتمام ، وخصوصا إذا ما نظرنا إلى مسار التاريخ الإنساني المليئ بوقائع تشبه ما نحن فيه الآن ؟.

صقر خراسان

النسبة لي انا العبد الفقير فقد ظهرت معالم هذا الاستحقاق الالهي العظيم من خلال المؤشرات والأدلة والآيات التي بدأت تظهر في الآفاق وفي أنفسنا ، كذلك من خلال الآثار الواضحة التي تجلت على مسارح الاحداث ، والتي اصبح بالامكان حصرها والدلالة عليها من خلال طرق علمية خاصة ، ولا يمكن للإنسان المتابع أو للباحث المختص في الروايات الشريفة او علامات الظهور في عصرنا هذا ، أن يعالج مكنوناتها وأسرارها وأن يفك رموزها وشيفراتها بطريقة مجتزئة او فردية ، ما معناه ان يتابع الحدث الفلاني في البلد الفلاني ويطابقه مع مضمون الرواية هذه أو تلك ليستخلص ويستنتج تحقق العلامة الفلانية ، بل يتوجب عليه ان يكوِّن من مضامين الروايات صورة شاملة لمجريات الاحداث في بلاد ومسارح التمهيد ، وأن يجري دراسة موسعة لتاريخ وجغرافية هذه المناطق ، وأن يضع أمامه من خلال استنتاجاته تصوراً كاملاً متكاملاً لمسرح الظهور الشريف . بهذه الطريقة العملية والعلمية فقط يصبح باستطاعة المرء ان يصل الى مراده بالادلة الدامغة وبالحجج البينة والواضحة التي تقنع المتلقي بأن احداث اليوم لا تشبه مثيلاتها من احداث سالفة وسابقة .. مثالاً على ذلك فالاحداث الحالية في منطقة الشرق الاوسط وحدها لا يمكنها إكمال الصورة الحقيقية لزمان الظهور بدون مراقبة الاحداث التي سبقتها وظروفها الزمانية والمكانية ، وبدون دراسة مؤشرات وعوامل الاحداث التي ستليها ، وكذلك بدون مراقبة مدى ارتباطها الوثيق مع احداث اخرى مختلفة تكون موازية لها كالازمات الاقتصادية والثورات العلمية والتكنولوجية والكوارث الطبيعية وغيرها ، والأَهَم في هذا السياق هو مراقبة العامل الزمني الذي يجمع معظم الاحداث وتراكم المؤشرات في وقت واحد ، كما هي الحال في اشتعال حروب سوريا والعراق واليمن في آن واحد ، فالعلامة التي سبقتها كانت ” خلع العرب لأعنتها ” فيما عُرف بالربيع العربي والعلامة التي تليها هي انتقال النيران الى الحجاز . كل هذه المؤشرات تفرض علينا الاهتمام والمتابعة الحثيثة لأنها تدلنا بصورة او بأخرى على اننا اصبحنا في قلب زمن الظهور الشريف لولي الله الاعظم والمليك الاكبر الحجة المنتظر عجل الله فرجه الشريف .

مدير موقع العرفان والانتظار:

حسب تتبعي لكل تحليلاتك الاستراتيجية وجدت أنك فهمت العلاقة التي تربط الواقع بالأحاديث الواردة عن مدرسة العصمة والطهارة في شأن علامات الظهور فأين أخطأ علماء الانتظار من مدرسة التشيع وأين كان صوابهم ؟ وكيف أخطأوا ؟.

صقر خراسان

عندما نتحدث عن آولئك العظماء من العلماء الذين سبقونا في هذا المضمار ،لا يمكننا إلقاء اللوم عليهم بل يجب علينا ان نحييهم وان نذكر النواحي الايجابية في ابحاثهم فقط ، وعلينا ان نثني عليهم وعلى اجتهاداتهم ، ولا يمكننا الحديث عن اخطاء هنا وهناك اذا ما وُفقوا في مرحلة ما لكشف بعض العلامات أو لحل بعض الرموز والشيفرات ، لأن الظروف والأزمنة التي عاشوها تختلف عن الظروف التي نعيشها نحن ، فهم ابدعوا في ابحاثهم بالرغم من وجودهم في ازمنة لم تكن فيها الاحداث حاضرة بقوة كما هي اليوم في عصرنا ، ولم تكن وسائل التواصل والاتصال والاعلام متاحة امامهم ولهم بهذا الشكل وكما هو متوفر عندنا . وتفسير علامة وتحققها عندما تكون احداثها حاضرة يختلف عن تفسيرها وتصورها عندما تكون الاحداث بعيدة عن الواقع الذي تعيشه . اما الذين أخطأوا ولم يصيبوا فهم بعض العلماء المعاصرين من الذين يشهدون احداث هذا العصر ويعيشون ارهاصاته ورغم ذلك يتنكرون لأمر الظهور ويستبعدون تحقق العلامات ويرفضون الجدال والنقاش في القضية المهدوية على طريقة ” علم لا يضر ولا ينفع “هؤلاء يتحملون مسؤولية كبرى أمام الله وأمام أنصارهم وأتباعهم هناك فرقاً شاسعاً بين إدعائك بأنك لا ترَى وبين حقيقة أنَّك لا تُريد أَن ترى .. أما أنا العبد الفقير فقد ظهرت لي معالم هذا الاستحقاق الإلهي العظيم من خلال المؤشرات والأدلة والآيات التي بدأت تظهر في الآفاق وفي أنفسنا ، كذلك من خلال الآثار الواضحة التي تجلت على مسارح الاحداث ، والتي أصبح بالامكان حصرها والدلالة عليها من خلال طرق علمية خاصة ، وأنا حاضر ومستعد لاثبات ذلك من خلال أدلة وبراهين وحُجج وبينات ، ولعل من يتابع منشوراتي يفقه قولي ويشهد عليه .

مدير موقع العرفان والانتظار :

نحن نعلم يقينا أن ظهور صاحب الأمر عجل الله فرجه الشريف سيكون فجأة فهل هناك تفسير موضوعي لمفهوم الفجأة ، أم أن الفجأة هي غفلة الناس جميعا عن هذا الأمر الإلهي ؟.

صقر خراسان

إن مصطلح ” الفجأة أو البغتة ” يدخل في ابجديات وادبيات وقوانين واحكام وشروط الظهور لأنه من لدن عليم خبير ، وفيه من الايجابيات الكثيرة للمسلمين والسلبيات العديدة للكافرين ، كذلك فيه ايذاناً وتحذيراً للغافلين . اما الايجابيات والسلبيات على السواء فإنها تتمثل بعناصر عديدة وأهمها : – أمر الظهور المباغت يدفع الناس والمنتظرين الى الاستعداد الدائم . – أمر الظهور المفاجيء يدفع العامة الى الالتزام الديني والاسراع بالتوبة . – أمر الظهور المفاجيء لا يتيح للاعداء التحرك والاستعداد بشكل متكامل لان عنصر المباغتة والمفاجآة يخلط الاوراق ويربك الاستعدادات ويقلب التوقعات . – أمر الظهور المباغت او المفاجيء يبعث الامل في النفوس بأن الخلاص قادم . – أمر الظهور الفجأة يقطع الطريق على بعض المحسوبين على شيعتنا ممن كانوا يروجون لنظرية ” الظهور بعد مئة عام ” ويحرمهم من التوبة الى الله . – أمر الظهور المفاجيء يقطع الطريق على أئمة الدجل من الذين يوقتون لذلك . عن الإمام الرضا عليه السلام أنّه قيل له : متى يقوم القائم ؟ قال : أمّا متى فإخبار عن الوقت ، ولقد حدّثني أبي ، عن أبيه ، عن آبائه ، عن علي عليه السلام : أنّ النبي صلى الله عليه و آله و سلم قيل له : متى يخرج القائم من ذرّيّتک ؟ فقال : مثله مثل الساعة ( لاَ يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَا إِلاَّ هُوَ ثَقُلَتْ فِي آلسَّمواتِ وَآلارْضِ لاَتأْتِيكُمْ إِلاَّ بَغْتَةً ) المصادر : عيون أخبار الرضا عليه السلام : 1/297، ح 35، الآية 187 من سورة الأعراف راقب معي الرواية الشريفة بدقة وانظر الى قول المعصوم ” اما متى فإخبار عن الوقت ” تجده يرفض رفضاً قاطعاً الحديث عن التوقيت لأنه من خصوصيات الله ، بعكس عشرات الدجالين الذين يملأون شاشات التلفزة والمواقع الاعلامية وهو يوقتون لذلك بدون علم ، فيضللون بذلك العامة من الناس بقصد وبغير قصد . يقول الله تعالى : ((مَا كَان الله  لِيَذَرَ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى مَا أَنْتُمْ عَلَيْهِ حَتَّى يَمِيزَ الْخَبِيثَ مِنْ الطَّيِّبِ )) آل عمران الآية 179.

مدير موقع العرفان والانتظار :
حسب تجربتك في تحليل الوقائع في هذه السنوات الأخيرة هل التركيز على راية اليماني هو معتقد سليم أم فيه مبالغة ، ما دام أن اليماني والخراساني والسفياني كلهم سيظهرون في وقت معين واحد ؟.

صقر خراسان

نعم انا اظن واكاد أجزم بأن التركيز على شخصية اليماني الموعود ورايته هو معتقد سليم وضروري ، لا بل أشجع على تناوله من حيث الاحاطة والتحليل في هذه المرحلة الحساسة جداً ، وذلك يعود لعدة اسباب . أولاً : لأنك عندما تتناول بالتحليل الصحيح والاستنتاج العلمي المبني على ادلة وبراهين شخصية اساسية ومحورية وعظيمة كشخصية اليماني الموعود ، فإنك بذلك تزيل الشبهات من عقول الناس وتقطع الطريق على ائمة الكفر والادعاء الباطل وهم كثيرون في زماننا هذا ، واذا وُفقت من خلال تحليلك لكشف صفات وكرامات هذه الشخصية العظيمة فإنك تكون قد أنقذت ملايين البشر من ائمة الضلال ومن الافخاخ التي أسقطوهم فيها ، لماذا ؟ لأن الأمر خطير جداً ويصل بهؤلاء المُضللون الى حافة الهاوية والاقتراب من السقوط المدوي في وادي جهنم والعياذ بالله ، لأن الالتواء على اليماني يُوجب ذلك . – لا تدَّعي بأنَّكَ يماني الأُمة بغير وجه حق ودليل ، لأن عِلمه موروث وأنت فقير ، وكرامته كونية وأنت حقير ثانياً : لأنك وعندما توضح صفات وميزات هذا القائد الاستثنائي فإنك ستقطع الطريق على أُمراء الفئة الثانية من آولئك الذين أوهموا أتباعهم ومناصريهم بأنهم اهل الحق والعقيدة دون سواهم ، ولأنك سوف تقنعهم وتقنع اتباعهم أيضاً بطريقة او بأخرى بأن تعدد الرايات والأحزاب لا خير فيه ، وإنما الخير كله في راية واحدة وهادية تهدي الى الحق والى طريق مستقيم . – إيَّاك ثمَّ إيَّاك أن تتخذ سبيل أنَّك تعرف حتى تُعرَف وشتَّان شتَّان بين منطق القوة وقوة المنطق . ثالثاً : لأنك عندما تُوفَق لإماطة اللثام عن صفات وكرامات وبطولات هذا القائد المهدوي ، فإنك تبعث الأمل في نفوس المنتظرين وتقوي عزيمة الثبات عندهم ، لماذا ؟ لأن هؤلاء الطيبين والبسطاء من الناس والعامة الذين يلقون ويشهدون أشد انواع الظلم منذ آدم عليه السلام والى يومنا هذا بدأوا يشعرون باليأس والإحباط وضيق الصدور ، وبذلك تكون قد وفرت لهم جرعات من الأمل بأن القادم إليهم فيه المسرات والخيرات والانتصارات .

 

مدير موقع العرفان والانتظار :

هل كان دخول حزب الله للقتال في سوريا خطأ استراتيجي ؟ أم هو أمر صدر من صاحب الأمر نفسه ؟ وهل فعلا زوال الأسد من حتميات الظهور المقدس ؟.

صقر خراسان

على العكس تماماً ، انى أرى بأن قرار تدخل حزب الله في سوريا كان مدروساً وصائباً ، بل هو قمة الصواب وفيه الكثير من الحكمة والتوفيق والتسديد الالهي ، لماذا ؟ لأنه لولا تدخل حزب الله لسقطت المنطقة بأسرها في أيدي التكفيريون وأسيادهم ، صدقني اذا قلت لكَ بأن تدخل حزب الله قطع الطريق على مؤامرات وويلات ومراحل مظلمة كانت ستغير وجه المنطقة ومستقبلها ، وهذا التدخل حمى سوريا ولبنان والعراق وحتى دول الخليج وايران من ويلات كثيرة وأنا لا ابالغ بهذا الشأن ابداً وعندي من المعطيات والادلة ما تُذهل العقول والالباب ، وقد لا يروق هذا الكلام للبعض وقد لا يعجب البعض الآخر من المتربصين أو الحاسدين أو من بعض المحسبوين علينا ، لهؤلاء جميعاً اقول موتوا بغيظكم وباحقادكم ، وسوف تشهدون على صحة ودقة كلامنا عاجلاً أم آجلاً وسوف تحمل إليكم المراحل القادمة في طياتها وبين جنباتها البرهان الساطع والخبر اليقين . أما جوابي على الشق الثاني من سؤالكم فإنه يصب في نفس سياق ما أجبت عليه وألمحت اليه من خلال ردي الاول ، نعم وبكل وضوح فإن قرار تدخل حزب الله كان تسديداً الهياً وبأمر مباشر من صاحب الأمر وبإيحاء لا يعلم اسراره ومكنوناته الا الراسخون في العلم أو المقربين ، فالبعض ممن يجهلون حقيقة التمهيد وكرامات الممهدين قد لا يستسيغون هذا الامر ، او قد تعجز أَلبابهم وعقولهم عن قدرة الاستيعاب بهذا الشأن ، ولكنها الحقيقة الناصعة والواضحة والمجردة لقوم يتفكرون ، نحن اليوم نعيش ارهاصات زمن الظهور الكبرى ونتحرك بعناية وقيادة وتوجيهات صاحب الامر عجل الله لنا بظهوره الشريف . أما في الشق الثالث من سؤالكم ، باديء ذي بدء لا يوجد شيء اسمه علامة حتمية ، وكل العلامات الصغيرة والكبيرة أو ما أُتفق على تسميتها بالعلامات الحتمية والغير حتمية كلها خاضعة لقانون حاكمية البداء وتغيير الاقدار باستثناء الظهور الشريف فإنه من الميعاد ، وهذا الأمر بيد الله الذي يمحو ما يشاء ويثبت وعنده أُم الكتاب ، والمعروف عني بأني لا أُسقط الرموز الروائية على الشخصيات المعاصرة إلا بعد أن احصل على اليقين بذلك من خلال الادلة العلمية ، لذلك لا يمكنني الحديث عن الرئيس الاسد شخصياً أو عن غيره ، لأنني لا أعلم بصراحة من سيكون الحاكم في تلك الحقبة ، وبحسب الروايات الشريفة فإن حاكم الشام يختار الفرار بعد خروج السفياني من الوادي اليابس ، وهناك روايات اخرى تتحدث عن مقتله ونشره بالمناشير ، وبحسب الروايات عينها فإن هذا الامر لا يحصل قبل سقوط حكم الحجاز وزوال مُلكهم ، اذن لنترك هذا الأمر للمراحل القادمة فهي كفيلة بإماطة اللثام وكشف المستور .

مدير موقع العرفان والانتظار :
كيف ترى مستقبل الإنسانية والعالم في ظل ما سوف تترتب عليه الأحداث الجارية في قلب العالم ( اليمن والحجاز وفلسطين وسوريا والعراق )؟.

صقر خراسان

رغم عظيم البلاء والتضحيات ورغم قساوة المراحل القادمة وما تحمله من ويلات ، فإني اراه مستقبلاً مفعماً بالأمل ومشرقاً بالسعادة ومزهواً بالانتصارات ، وسيتكلل بالتتويج الالهي .. اليمن سينتصر والحجاز سيتطهر ، سوريا ستتألق وفلسطين ستتحرر ، وعراق الأئمة سيصبح درَّة الكون وقِبلَة العاشقين ، محَّط الأنظار ومشَّد الرِحال ..

 

مدير موقع العرفان والانتظار :
كيف ترى مستقبل ال سعود والمملكات الأعرابية التابعة لها بعد الأحداث الصادمة التي تعمدها الطاغوت المسعود في إعدام شهيد الإسلام الشيخ باقر نمر النمر رضوان الله عليه ؟.

صقر خراسان

انا ارى بأن زوال مُلكهم الفاسد بات قاب قوسين أو ادنى بإذن الله ، وهذا الأمر لا يدخل في باب التمني وحسب ، بل من خلال الادلة القاطعة التي تثبت ذلك ، ومملكة الرمال هذه لن يكون لها حياة ولا وجود في المستقبل القريب ، وستزول آثارها من شبه الجزيرة العربية وستذهب الى مزابل التاريخ الذي يليق بحكامها وجلاوزتها وطغاتها . اما جريمة إعدام الشيخ المجاهد نمر باقر النمر رضوان الله عليه فهي ليست الأولى ولن تكون الأخيرة ، بل هي حلقة من حلقات مسلسل التاريخ الإجرامي والحاقد لآل سعود بصورة عامة ، وبشكل خاص في عهد مصاص الدماء سلمان بن عبد العزيز الذي اعتلى كرسي السُلطة بتاريخ ٢٣ يناير من العام الفائت (٢٠١٥ ) وبمساعدة فتيانه ومراهقيه ، أعني هنا المحمدين بن نايف وبن سلمان . ويسهل على المراقب الجيد والقاريء المتابع ان يجمع الكثير من الادلة على حقيقة ما نقول ، فمنذ بداية عهدهم الظالم شنوا حرباً إجرامية على الشعب اليمني وسفكوا دمائهم ، ثم اقدموا على ذبح الحجاج الايرانيين في مشعر منى ، وبعدها أوعزوا لمرتزقتهم في سوريا والعراق واذربيدجان ونيجيريا ولبنان لارتكاب المجازر باتباع مذهب آل البيت (ع) ، وحركوا الخلايا الارهابية النائمة على الحدود الايرانية بهدف الأذى وزعزعة الأمن والإستقرار ، وهم يعملون اليوم على تأسيس حلف شيطاني واسع من ٥٣ دولة لمحاربة حزب الله اللبناني في سوريا والحشد الشعبي في العراق ، حتى وصل فيهم الاجرام منذ ايام الى ارتكاب جريمة يندى لها جبين الإنسانية تمثلت بقطع رأس الشيخ النمر وفصله عن بدنه الطاهر ، وللتاريخ اقول بأن هذه الحادثة التي هزت الوجدان والضمائر ستكون العلامة الفارقة على بداية الزوال . أما العناصر والمواد الدالة على قرب الزوال فهي كثيرة واوجزها بالنقاط التالية : – شبه انهيار اقتصادي كبير بسبب انخفاض سعر النفط وتكلفة الحرب اليمنية وحروب الوكالة في سوريا وليبيا والعراق وغيرها . – اجماع في الدوائر الغربية والدولية على ان هذا الحكم هو الأسوء في العالم حالياً . – الخلايا الارهابية الحاضرة للتحرك وقلب نظام الحكم داخل المملكة ، وخاصة تنظيم الاجرام في العراق والشام والمعروف ب ” داعش ” . – حالات الاحتقان والغليان في داخل المملكة من سوء الحكم والحاكمين – الخلاف الكبير بين افراد الاسرة الحاكمة . – تطورات الحرب المفروضة على اليمن وما سينتج عنها في المراحل القادمة من مفاجآت في غير صالحهم . – تقارير المخابرات العالمية ولا سيما البريطانية والالمانية والتي تفيد بأن أعمدة الهيكل السعودي بدأت بالسقوط . هذه بعض الادلة فقط وهناك اسباب وبراهين اخرى وعديدة نتحفظ عن ذكرها هنا لكي لا يستفيدوا منها ، اما من خلال الاستنتاجات الروائية والمطابقة بينها وبين الاحداث الآنية ومن خلال ربطها مع أحداث المنطقة والعالم من حيث العوامل الظرفية والوقتية والمكانية فإنني أبشر كل مظلوم إكتوى بسيوف ونيران وسياط آل سعود بأن زوالهم قريب وقريب جداً بإذن الله .

مدير موقع العرفان والانتظار :
كيف سيكون شمال إفريقيا أثناء وقبيل الظهور المقدس ؟

صقر خراسان

قبيل وأثناء الظهور المقدس ستتأثر دول شمالي افريقيا والمغرب العربي المطلة على البحر الابيض المتوسط شمالاً والبحر الاحمر شرقاً بالاحداث بشكل كبير ، حالها كحالة معظم دول المنطقة والعالم على مسارح الاحداث ، وما نشهده اليوم من احداث دامية ومؤلمة في مصر وليبيا واحداث متفرقة وبوتيرة أقل في تونس والسودان والجزائر والمغرب وموريتانيا فيه من الادلة ما يكفي على أن هذه الدول ستكون في واجهة الاحداث الحالية والقادمة ، وبحسب الروايات الشريفة فإن إمارة السفياني ستظهر بعد دخول قوات غربية الى مصر وتلك أولى العلامات ، وهذا ما بدأنا نسمع عنه من خلال وسائل الإعلام المقروئة والمرئية والمسموعة عن عزم ونية واشنطن تشكيل حلف غربي واسع للتدخل في ليبيا بعد تمدد التنظيم الارهابي داعش فيها واقترابه من السيطرة على حقول ومنشآت النفط . ومن المعروف تاريخياً بأن مصر الكبرى او ارض الكنانة كانت تشمل اجزاء واسعة من السودان وليبيا ، كذلك لا يفوتنا الحديث هنا عن دور نجباء مصر وصاحبها وجندها في عملية التمهيد لولي العصر (عج) .

مدير موقع العرفان والانتظار :
هل توجد أحاديث صحيحة في شأن صحابي مصر أم هي أحاديث مستخرجة من الجفر ؟ وكيف تفسر المهتمون بالجفر العظيم بعد أحداث ما سموه الر بيع العربي في 2011 ؟.

صقر خراسان

كلا لا توجد إلا بعض الروايات والأحاديث القليلة عند الامامية والتي تشير الى صحابي مصر ضمناً أو علناً ، ومعظم الاحاديث بهذا الشأن تعود لعلم الجفر المنسوب لأمير المؤمنين عليه السلام ، وهناك اضعاف هذه الروايات من مصادر إخواننا من أهل السُنَّة . والقليل منها في روايات اليهود والنصارى ايضاً . ففي هذه الروايات من كتب الشيعة قد يكون صحابي مصر هو المذكور في الرواية التي وردت في بحار الأنوار بأنه يدعو لآل محمد صلى الله عليه وآله قبل دخول القوات الغربية الى مصر . تقول الرواية : ويخرج أهل الغرب إلى مصر ، فإذا دخلوا فتلك إمارة السفياني ، ويخرج قبل ذلك من يدعو لآل محمد) ( البحار:52/208 ). ولا نعلم هنا من هو المقصود ؟ أهو هذا الصحابي الذي يدعو لآل محمد ، أم أنه شخص آخر ؟ وهل الذي يدعو لآل محمد يكون من مصر او من بلد آخر ؟ ولكن اذا تمت المقارنة مع احاديث الجفر فإنك ستصل الى نتيجة ايجابية بأن صحابي مصر هو المقصود . روي عن امير المؤمنين انه قال : مصر سند المهدي ويعضّهم البلاء حتى يقولوا ما أطول هذا العناء يسميها اليهود عدوهم الذي بالجنوب … لهم البشرى بدخول القدس بعدما يسرج الله فيها السراج المنير صحابيا . يغدو فيها على مثال الصالحين ليحل فيها ربقاً ويعتق فيها عتقا ويصدع فيها شعبا ويشعب صدعا لا يبصره احد وهو معهم يلبس للحكمة جنتها وهي عند نفسه ضالته التي يطلبها , يصبر صبر الأولياء ويرفع الراية السوداء والذي فلق الحبه وبرأ النسمة انه للمهد للمهدي . المصدر : كتاب ماذا قال امير المؤمنين عليه السلام عن آخر الزمان أما سبب اهتمام الناس بالجفر وبروايات آل البيت عليهم السلام فيعود لتسارع الاحداث بعدما سقطت الانظمة والحكومات العربية الواحدة تلو الآخرى كحجارة الدومينو ، وهو ما عُرف بالربيع العربي في بداية العقد الثاني من القرن الحادي والعشرون ، وكذلك بعد ان تهاوت انظمة تونس ومصر وليبيا واليمن وبعد اندلاع احداث بلاد الشام ، عندها عمدت الشعوب الى الغوص في بحار الروايات بحثاً عن احداث ومجريات الواقع وعن خفايا الآتي والمستقبل . • سئل الإمام الصادق عليه السلام عن فرج الشيعة فأجاب : إذا اختلف ولد العباس ووهى سلطانهم وطمع فيهم من لم يكن يطمع، وخلعت العرب أعنتها ورفع كل ذي صيصية صيصيته ، وظهر السفياني واليماني، … خرج صاحب هذا الأمر …. روضة الكافي للكليني ص224، ح285.

مدير موقع العرفان والانتظار :
في نظرك كموالي منتظر ماهي أهم الأعمال الموجبة لرضا صاحب الأمر عليه السلام ونحن نعيش بداية ظهور علامات فرجه الشريف ؟ .

صقر خراسان

هناك الكثير من الأعمال الموجبة لرضا الإمام الحجة (عج) والتي تقربنا من مقامه الشريف ، وأهمها العمل على التمهيد والتوطئة بشكل فردي او جماعي وكُلٍ من موقعه ، فالدولة او الجماعة او التيار او الحزب الموالي لراية الامام (عج) عليهم أن يعملوا على تهيئة الارض والظروف وتمهيد البقع والمساحات الجغرافية التي يتواجدون عليها ، والامثلة على ذلك كثيرة ، فصاحب الدولة الموالي يتوجب عليه فرض العدل في دولته وتجهيز جيشه بما استطاع من قوة ورباط خيل ، وعالم الدين او المرجع عليه أن يعمل باجتهاده ضمن هذا المحور من خلال دعوة المقلدين له للثبات في هذه المرحلة ومن خلال إدخال عناصر الانتظار الايجابي في مواعظه وفتاواه ودعوة الناس والعامة الى تحضير النفوس والتجهز والتدرب على مختلف انواع الاسلحة ، كذلك الامر على الصعيد الفردي ، فالانسان العادي يتوجب عليه ان لا يستخف بدوره ايضاً ، فرب العائلة بامكانه ان يمهد للامر داخل اسرته ، ومعلم المدرسة في صفوفه وامام تلامذته وطلابه ، والأُم أمام اطفالها والامثلة كثيرة … عندما نعيش هذا الوعي الثقافي ونعمل بمفهوم العدل الالهي ونحصن انفسنا من ملذات الدنيا واهوائها وافخاخها وعندما نصل ارحامنا ونرحم عجائزنا ونحن على ايتامنا ونجهز مجاهدينا ، نكون عند ذلك من الذين يحظون برضا الله ورضا الامام المنتظر وربما من انصاره او من المقربين اليه . واما أهم عناصر الانتظار الايجابي التي تقربنا من امام زماننا تتمثل بالتالي : – الاخلاص لله – التمسك بالقرآن الكريم – الثبات على الولاية – مجابهة النفس وتهذيبها – الجهاد في سبيل الله – اتباع المراجع العِظام – الدعاء بالفرج – العمل على التمهيد بجميع الطاقات – التدرب على السلاح – الاستعداد المعنوي والبدني .

أشكركم جزيل الشكر على إتاحة هذه الفرصة ، بارك الله بكم ووفقكم لما فيه خير وصلاح هذه الأمة .

 

بدورنا  نشكر صديقنا صقر خراسان على قبوله الدعوة وتفضله بالإجابة 

 

One response to “اللقاء الهام مع صقر خراسان

  1. عاتكة العاملي مارس 11, 2016 عند 6:33 م

    حوار ضم بين طياته الكثير من الردود ، وكشف لمتابع الاحداث والمتقصي للروايات مصداقية المتحدث ، جعلنا الله واياكم من المنتظرين حقا وهو الانتظار الاعدادي …… وفقكم الله لكل خير

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: