من عرف نفسه فقد عرف ربه *** أفضل العبادة إنتظار الفرج

(…قال إن له غيبة تكثر أيامها ويطول أمدها فينتظر خروجه المخلصون وينكره المرتابون ويستهزئ به الجاحدون ويكذب فيها الوقاتون ويهلك فيها المستعجلون وينجو فيها المسلمون).

Monthly Archives: مارس 2016

الزهراء عليها السلام وحقيقة حقيقتها


أبحاث في أسرار القديسة الكبرى


أبارك لمولاي الإمام المهدي عليه السلام وعجل فرجه الشريف والقريب مولد جدته الصديقة الكبرى عليها السلام أم الحقائق كلها والتي استودع الله فيها أسرار ه الكبرى .

———————————
ملحوظة هامة : في نفس هذا اليوم كذلك ولد روح الله الخميني الموسوي رضوان الله عليه فكان روحا من روح فاطمة الزهراء  الطاهرة المطهرة المقدسة في إحياء الأمة الإسلامية بإقامته الجمهورية الاسلامية في إيران فكانت دولة انتظارية وعرفانية وشاهدة وعالمة وحضارية ومجاهدة .






التعرف على مقام السيدة الزهراء عليها السلام


الحبة الإلهية وشجرة الكون


بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وألعن أعداءهم  من الأولين والآخرين

السلام عليكم ورحمته وبركاته

الحبة الإلهية وشجرة الكون

السيد : يوسف العاملي

Afficher l'image d'origine

قال الله تعالى

(( إنما قولنا  لشيء إذا أردناه أن نقول له كن فيكون )).

الإرادة الإلهية هي التي جعلت الفعل الإلهي في كلمة كن فهي سابقة عالم الوجود والتكوين.

فمن يمثل هذه الإرادة الإلهية باعتبار أن الذات الإلهية المقدسة غيب مغيب عن العين والتعين؟.

الحبة الإلهية في كلمة كن جاءت من الإرادة الإلهية فهي ثمرة الإرادة في أرض المشيئة الإلهية.

يقول مولى الموحدين والعارفين علي بن أبي طالب عليه السلام ((  يا من سبق وجوده العدم )).

الله سبق وجوده العدم.

والعدم غير معدوم.

لا يعرف الله حقيقة إلا من سبق وجوده العدم في التعين الإلهي النوراني الأول ، لكن عندما جاء الخطاب الإلهي في قوله  (( كل يوم هو في شأن )) كان الفناء عن المظاهر الإلهية في الخلق الإلهي هو منسك أخر يضاف إلى منسك  العدم.

فمنسك  العدم والفناء هو طريق التحقق بحقيقة التعين الإلهي في كلمة كن لحقيقة وجودك.

التحقق ب(هو ) هو الفناء عن الفناء والبقاء في البقاء . ولا يتحقق بهذا إلا الإنسان الكامل الإلهي المجعول في الجعل الإلهي والزارع لحبة كن فيكون في أرض المشيئة الإلهية.

شجرة الكون  هي ناشئة في أرض المشيئة الإلهية، فالمشيئة أرض والإرادة سماء حيث لا سماء ولا أرض.

المشيئة الإلهية هي الحسين  عليه السلام الذي يمثل الإنسان الأزلي في قول سيد الشهداء  شاء الله أن يراني قتيلا ولم يقل ”أراد ” الله  أن يراني  …..  .

والذي يمثل الإرادة  الإلهية هو الإمام  المهدي عليه السلام بعد عالم الخلق حيث جاء هذا المعنى في هذا الدعاء (( اللهم بحق حجتك و دليل ارادتك…)).

بعدما يتحقق الإنسان السالك بالمشيئة والإرادة يخاطبه الحق الحقيق على لسان الرسول الأعظم صلى الله عليه وأله وسلم ((أنا الدليل إلى الله في الليل الاليل والمتمسك من أسبابه بحبل الشرف الأطول والناصع الحسب في ذروة الكاهل الأعبل والثابت القدم على زحاليفها في الزمن الأول.)).

من عرف الزمن الأول عرف الزمن الآخر ومن عرفهما عرف الله المستقل وجوده عن أي تعين أو سؤال أو كيف أو أين ؟

حوار مع المحلل والاستراتيجي في علامات الظهور صقر خراسان


  بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعداءهم من الأولين

والآخرين .

في ظل الازمات التي تعصف بالمنطقة والعالم ، ومع تسارع الاحداث المحلية والاقليمية ، ومع بداية الانطلاقة المباركة لموقعنا المغمور هذا ، كان لا بد لنا من نبحث عمَّن بجيبنا على تساؤلاتنا واستفسارتنا … ولهذه الغاية تشرفت إدارة موقع ” الممهدون في الارض ” بـ إجراء حوار مع الكاتب والاستاذ / السيد صقر خراسان وأضأنا معه على ملفات عديدة واهمها ملفات سوريا والعراق واليمن لبنان ، ووضعنا وإياه النقاط على الحروف … فإليكم تفاصيل هذا الحوار الشامل ..

السلام عليكم ورحمته وبركاته

مندوب الممهدون : أرى من المهم في بداية حوارنا هذا ، أن أبدأ مع حضرتكم بالحديث عن التطورات الاخيرة في الملف السوري .. سؤالي الاول : ما هي من وجهة نظركم الاسباب الحقيقية التي دفعت بروسيا الى اتخاذ قرار الانسحاب من سوريا ؟ وهل كنتم تتوقعون هذا القرار ؟
—————————
صقر خراسان : بسم الله الرحمن الرحيم ، والصلاة والسلام على أشرف الخلق وسيد المرسلين ، وعلى آل بيته الطيبين الطاهرين . أولاً وحتى يكون التوصيف دقيقاً فالروسي لم ينسحب من سوريا بعد ، بل لا يزال عنصراً حاضراً وفعالاً بصناعة الاحداث وبفرز الوقائع وبرسم الخرائط وبتسوية الأزمات ، والذي حصل بالتحديد هو سحب المعدات الحربية الاضافية من طائرات وقطع بحرية وجنود والتي كانت قد أرسلت مؤخراً تحسباً لمواجهة اقليمية او عالمية أما التفسير الحقيقي للقرار المفاجيء فإني اعتبره ” ضربة معلم ” تمثلت بـ كومة سِهام محملة بالرسائل ، وقد أطلقت بعد دراسة معمقة بعدة اتجاهات فأصابت أهدافها بدقة متناهية ، وقبل أن أغوص بتفسير اهداف هذه الرسائل واتجهاتها واهدافها ، لا بد لي من التذكير هنا بأن روسيا ليست مؤسسة اجتماعية خيرية او انسانية ولا توزع الهدايا المجانية ، بل هي دولة عظمى ومؤثرة ، وهي قطب من قطبين عالميين ، وسياستها براغماتية مبنية بالدرجة الاولى على المصالح الذاتية والقومية .. ولم أجد دليلاً اوضح من كلام الرئيس فلاديمير بوتين بالأمس عندما قال : بأن الأمر بات مكلفاً جداً لنا . أمَّا الرسائل فإني أوجزها بما يلي
————————————–
: – الرسالة الأولى كانت عبارة عن بادرة حُسن نِيَّة للولايات المتحدة الاميركية وحلفائها ومفادها : نحن حاضرون أن نمد اليد إليكم اذا كنتم حريصون على إيجاد تسوية تُنهي هذا النزاع الدائر منذ خمس سنوات ، بشرط ان يكون الشعب السوري هو الوحيد المُخوَّل بتقرير مصيره ، ونحن مستعدون للتعاون معكم الى اقصى الحدود للقضاء على داعش والنصرة اذا كانت لديكم إرادة جدية بذلك . –
————————————–
الرسالة الثانية كانت رسالة تطمين وتحذير في نفس الوقت وموجهة لطرفي النزاع ، أعني للحكومة السورية وللمعارضة على السواء ، ومفادها بأنه قد آن الآوان لكي تجلسوا وجهاً لوجه على طاولة المفاوضات ، وأن تضعوا حد لهذا النزاع المستمر ، فمحادثات جينيف للسلام هي فرصتكم الاخيرة لأن فشلها يعني العودة الى الحرب وويلاتها والدخول في نفق مظلم ، ولا يمكن لأي طرف منكما أن يخرج منتصراً ، الحكومة عليها ان تتنازل والمعارضة كذلك الامر . –
—————————————-
الرسالة الثالثة كانت موجهة للجمهورية الاسلامية في ايران ومفادها : نحن دخلنا الحرب الى جانب حليفتنا وحليفتكم سوريا بالنيابة عنكم لكي نمنع الذرائع ونقطع الطريق عن بقية الاطراف الاقليمية والدولية ، فالتركي ما كان سيرتدع لولا دخولنا المباشر ، والسعودي كان سيحول الصراع الى طائفي ومذهبي في حال تدخلتم انتم ، والاسرائيلي ما كان ليرضى بوجود طائرات ايرانية فوق حدوده وبوجود الجيش الايراني في الشام ، ونحن كروسيا اخذنا على عاتقنا كل هذه المخاطر ولكن لا يمكننا الاستمرار بهذه الحرب الى ما نهاية ، وتحمُّل اثمانها وتكاليفها الباهظة وحدنا .
————————————–
مندوب الممهدون مقاطعاً : وفي حال رفضت هذه الاطراف تلقف الرسائل ، هل سنشهد عودة الروسي الى الساحة الدمشقية ؟
————————————–
صقر خراسان ، اصلاً الروسي لم يخلِ الساحة حتى يعود اليها ، الروسي حقق انجازات كبيرة جداً وحرر آلاف الكيلومترات من الجغرافية السورية ، ووضع الحكومة السورية في موقف تفاوضي قوي جداً ، وترك كل ترسانته التي يحتاجها في قاعدتي طرطوس وحميميم ، بالاضافة الى منظومات صاروخية دفاعية ، وبامكانه العودة باسلحة اضافية في خلال ساعات اذا لزم الامر كما صرح بذلك فلاديمير بوتين ، هذه رسائل ذات اهداف ، وعلى الاطراف المقصودة بها أن تتعامل معها بجدية ، لان الروسي حذر مراراً وتكراراً بان استمرار الحرب السورية سيحولها الى نزاع اقليمي والى حرب كونية . وكلام الرئيس الروسي فيه تحدٍ كبير عندما وصف المشاركة العسكرية بكل ما حملت من قوة بالحصة التدريبية .. عليكم ان تعلموا بأن روسيا لها مصالح في الشرق الاوسط بشكل عام وفي بلاد الشام بشكل خاص ، روسيا ميدفيديف وبوتين تختلف عن روسيا غورباتشوف ويلتسين ، انظروا ماذا فعلت بجورجيا عندما اجتاحت دباباتها تبليسي ، وما فعلته باوكرانيا عندما اقتطعت القرم !! روسيا تعمل ضمن خططها واستراتيجيتها ولا يمكن لاي دولة ان تلزمها بأي امر لا يناسب مصالحها . هذه رسائل وعليهم ان يفهموها . وبالعودة الى الجزء الاخير من سؤالك الاول ، فبالنسبة لي شخصياً فلم يفاجئني هذا القرار الروسي ، ولكني بصراحة تامة لم اكن اتوقعه بهذا التوقيت أو بهذه السرعة ، كنت ارصد بقية الاشارات ، لقد كان قراراً مفاجئاً لي ولجميع المراقبين .
————————————–
مندوب الممهدون : اخي الكريم كما نعلم نحن بأنك كنت قبل عام ، اول من التقط اشارات دخول روسيا في الحرب ، فما هي الاشارات التي جعلتك تتوقع قراراً بهذا الحجم ؟ وهل كانت سوريا تعلم بهذا القرار ؟
————————————–
صقر خراسان : ساجيبك في البداية على السؤال الثاني ، فبالنسبة لسوريا لا اعتقد بأنها كانت تعلم ، لا هي ولا غيرها ، لقد كان القرار صادماً للجميع ، لاميركا ولايران ، لتركيا ولسوريا ، وللاصدقاء قبل الاعداء ، نعم هذا لا يمنع من ابلاغ سوريا بالامر لاحقاً ، ولكن اعتقادي ان هذا الامر حصل بعد اتخاذ القرار وليس قبله . اما الاشارات فكانت عديدة وساذكر بعضاً منها : – روسيا كانت تراقب الدور الاميركي الفاضح والغير جاد بمحاربة داعش . – روسيا كانت تعلم باطماع تركيا وباستغلالها قضية اللاجئين للضغط على الغرب لتنفيذ مشاريعها وتحقيق مآربها . – روسيا آذاها التقارب التركي – الايراني الاخير واذهلها حجم التبادلات التجارية التي فاقت العشرة مليارات . – روسيا تأثرت كثيراً بهبوط اسعار النفط وبمقاطعة بعض الدول الخليجية لصادراتها . – روسيا لم تكن تتوقع بأن حملتها العسكرية ستطول لاكثر من ثلاثة اشهر . – روسيا دولة تدير امورها الاقتصادية بتعقل وتدبر ولا يمكنها ان تستمر بتمويل الحملة وحدها . – روسيا اوقفت صفقة صواريخ اس ٣٠٠ مع ايران رغم تعهدها باتمامها بعد لقاء بوتين مع السيد القائد الخامنئي . – روسيا كانت تتحدث عن ضرورة الوصول الى تسوية شاملة تنقذ سوريا ، وكانت الحكومة تتعنت وتضع خطوطاً حمراء . وكذلك كانت تفعل المعارضة . – روسيا كانت موافقة ضمنياً وبالتشاور مع اميركا على ضرورة الفدرلة ولكنها تفاجئت بالرد الايراني وبالرفض السوري . – روسيا استقبلت خلال فترة الحرب كل من وزير خارجية الامارات وملك البحرين وكانت موعودة بزيارة سلمان ملك السعودية . هذه الاشارات وغيرها كانت كافية لاي مراقب كي يعلم بأن روسيا قادمة على تكتيك جديد ، وقد ظهر ذلك عبر هذه الرسائل ، اذن روسيا تنتظر ردود بقية الاطراف ، فاذا استجابوا ستنتهي الازمة واذا رفضوا فنحن امام حرب كونية قادمة لا تبق ولا تذر …
————————————–

مندوب الممهدون : لقد تخلت روسيا عن صدام حسين ومعمر القذافي وميلان ميليتونوفيتش وغيرهم ، فما الذي يمنعها من التخلي عن بشار الاسد ؟

————————————–
صقر خراسان : هذا الامر صحيح ، وانا دائماً ما اذكر هذه المحطات ، ولطالما عنونت مقالاتي عن روسيا ووصفتها بالانتهازية والمصلحية ، ولكن هذه الاحداث حصلت في حقبات ومراحل وظروف مختلفة عن الظروف الحالية ، روسيا عادت الى هيبتها القديمة ، وتعلمت من تجاربها السابقة ، وهي اليوم محاصرة اقتصادياً في اوروبا وبعض دول العالم ، ولا ترضى بأن تسلم العالم للاميركي ، وكما ذكرت منذ قليل روسيا اليوم غير روسيا الامس ، ولا يمكنها ان تقبل بخسارة آخر موطيء قدم عسكري لها في الشرق الاوسط ، ولروسيا اطماع في كنوز بلاد الشام وهذا الامر موثق روائياً ، كل هذه الامور الواضحة وما خفي غيرها تجعلني مقتنع تماماً بأن روسيا لن تتخلى عن سوريا .

————————————–
مندوب الممهدون : في تقرير سابق لحضرتك ذكرت فيه بأن جيشاً جراراً سيتوجه الى سوريا العراق ، وتحققت نواته حتى اللحظه من خلال التحالف الاسلامي – العربي ، ومنذ ايام اسدلت الستارة على تدريبات رعد الشمال ، فهل سيدخل هذا الجيش الى سوريا ؟

————————————–
صقر خراسان : لقد اجبت على هذا السؤال في منشور خاص بعنوان ” سفيانية القوم بين الامس واليوم ” وساعطيكم نصه الحرفي : هذه التمرينات والمناورات والتحضيرات بقيادة المملكة الوهابية والتي شاركت فيها رموز السفيانية وحَمَلة راياتها في زماننا وعصرنا أمثال سلطان آل عثمان وصبي الانجليز ووحشي السودان وطاغية السند ، بالاضافة الى أمراء التبعية والبغي والعهر والظلام من دول كثيرة كالامارات والبحرين والكويت والمغرب ونيجيريا وموريتانيا وبنين وجزر القمر وغيرهم الكثير .. هذا التحالف السفياني الجديد والذي بارك انطلاقته احنف واشنطن ومجرم أرض كنعان ، لا يهدف الى قتال شذاذ الآفاق وتحرير السليبة فلسطين وإعانة شعبها ، ولا العودة بالأقصى الى حضن العروبة والإسلام ، ولا الى قتال المنظمات التكفيرية التي تمثل ادوات لهم ، لا والله .. بل يهدف وبكل صراحة الى القضاء على مذهب آل البيت ( ع ) ومواجهة اتباعه في الجمهورية الاسلامية والعراق وسوريا واليمن ولبنان وفي كل بقعة ومكان .. غرفة عمليات هذا التحالف ليست موجودة بالرياض او انقرة او القاهرة ولا في عمَّان أو جاكرتا او كراتشي كما يظن البعض أو كما يتوهم البعض الآخر ، ولكنها موجودة في واشنطن ولندن وباريس وتل ابيب ، والله على ما أقول شهيد .. خطة هذا التحالف السفياني تهدف في المرحلة الاولى الى دخول سوريا عبر الحدود الاردنية والعراقية والتركية وحتى الفلسطينية للاطاحة بالنظام الحاكم وللقضاء على الجيش السوري وحلفائه ، ومن ثم الدخول الى لبنان عبر الحدود السورية والفلسطينية بهدف القضاء على حزب الله وحلفائه ، يلي ذلك احتلال العراق بهدف السيطرة على الانبار وبغداد تحت شعار حماية المسلمين السُنَّة وللقضاء على حركات وفصائل المقاومة العراقية من حشد وسرايا وكتائب وعصائب ، لينتهي المخطط باستدراج الجمهورية الاسلامية الى مواجهة كبرى بهدف القضاء على جيشها ومقدراتها .

————————————–
مندوب الممهدون : لقد راجت في الآونة الاخيرة اشاعات عن انسحاب المئات من عناصر حزب الله اللبناني من سوريا ، فهل هذا صحيح ؟

————————————–

صقر خراسان : كلا بكل تأكيد ، والمقاومة الاسلامية في لبنان اصدرت بياناً ونفت فيه هذه الشائعات جملةً وتفصيلاً ، ومن لا يعرف مباديء والتزامات واخلاقيات المقاومة الاسلامية لا يحق له اتهامها او الصاق الاشاعات بها .. هذه المقاومة التي دخلت الحرب لاسباب استراتيجية وقدمت التضحيات من خيرة قادتها وشبابها لا يمكنها الخروج منها قبل تحقيق اهدافها ، والذي يعلم معنى كلام امينها العام بأنه لا يحق لاحد ان يتخلى عن حبة تراب من ارض فلسطين ولا عن حرف من كلمة فلسطين ، بالتأكيد يعلم ماذا اقصد ، المقاومة ورغم كل الاتهامات وحملات التشويه لمسيرتها المقدسة لم تدخل الحرب السورية من اجل مصالح ضيقة كما يروج البعض ، المقاومة بتدخلها مع حلفائها ( السوريين والايرانيين والعراقيين ) انقذت سوريا ولبنان والاردن والعراق وحتى تركيا من عواقب وخيمة وكارثية حتى لا ابالغ ، وهذه المقاومة التي تقود الأمة وترفع شعار تحرير القدس وازالة اسرائيل من الوجود لا يمكن لها ان تتراجع حتى يقضي الله امراً كان مفعولاً ..

————————————–
مندوب الممهدون : وماذا عن المفاوضات القائمة في سويسرا ؟ هل ستنجح وهل سيعم السلام في ارجاء سوريا ؟

————————————–
صقر خراسان : كلا ، المفاوضات ستفشل وستنهار كما فشلت وانهارت الجولات السابقة ، نعم سنمر بمراحل متفاوتة وربما تطول مدتها ، وسيعتقد البعض بأن الامور ذاهبة للتهدئة ، ولكنها ستنهار انهياراً مدوياً وسيترحم الناس على الاحداث السابقة ، وسيكون مستقبل هذه الاحداث اصعب بكثير من ماضيها وحاضرها ، اتعلمون لماذا ؟ لان اميركا غير صادقة وغير جادة ، ولا تريد حلاً ولا حسماً ،اميركا تسعى لتقسيم الدول العربية والاسلامية ، وهي تستنزف جيوش ومقدرات سوريا والعراق وليبيا ومصر ولبنان واليمن وتونس والصومال وقريباً الجزائر .. اقول بكل صراحة بحسب استنتاجاتي وتحليلاتي واذا لم يكن لله ارادة بتغيير الواقع الحالي ، فإننا قادمون في مرحلة ما على معركة لم يشهد التاريخ مثيلاً لها منذ آدم عليه السلام ..

————————————–
مندوب الممهدون : من خلال متابعتنا لمنشوراتكم وتوقعاتكم السابقة والرائعة ، وجدنا فيها الكثير من الامور التي تحققت ، ووجدنا فيها ايضاً الكثير من الفقرات الهامة والمراحل القادمة ، كخطيئة الكرد ، واستعداد الترك ، ووصول الرايات الصفراء الى الجولان ، وتعاظم دور الاردن ، والتدخلات الصهيونية ، ورجفة الشام وغيرها … حبذا لو تتكرم علينا وتحدثنا عن التوقعات القادمة ، وان تجيبنا في ختام هذا الملف السوري على سؤالنا المختصر هذا : سوريا الى أين ؟

————————————————————————————————————-

إلى هنا إخوتي وآخواتي نصل الى نهاية الجزء الاول من اللقاء الحواري مع السيد صقر خراسان … في الجزء الثاني سنتعرف على المشاهد والمحطات القادمة في سوريا ، وسنفتح ملفات اليمن والعراق ولبنان ودول اخرى .. تابعونا اجرى الحوار فريق الممهدون الى اللقاء …

الجزء الثاني من الحوار

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعداءهم من الأولين والآخرين

في ظل الازمات التي تعصف بالمنطقة والعالم ، ومع تسارع الاحداث المحلية والاقليمية ، ومع بداية الانطلاقة المباركة لموقعنا المغمور هذا ، كان لا بد لنا من نبحث عمَّن بجيبنا على تساؤلاتنا واستفسارتنا … ولهذه الغاية تشرفت إدارة موقع ” الممهدون في الارض ” بـ إجراء حوار مع الكاتب والاستاذ / السيد صقر خراسان وأضأنا معه على ملفات عديدة واهمها ملفات سوريا والعراق واليمن لبنان ، ووضعنا وإياه النقاط على الحروف … فإليكم تفاصيل هذا الحوار الشامل ..

السلام عليكم ورحمته وبركاته

مندوب الممهدون : من خلال متابعتنا لمنشوراتكم وتوقعاتكم السابقة والرائعة ، وجدنا فيها الكثير من الامور التي تحققت ، ووجدنا فيها ايضاً الكثير من الفقرات الهامة والمراحل القادمة ، كخطيئة الكرد ، واستعداد الترك ، ووصول الرايات الصفراء الى الجولان ، وتعاظم دور الاردن ، والتدخلات الصهيونية ، ورجفة الشام وغيرها … حبذا لو تتكرم علينا وتحدثنا عن التوقعات القادمة ، وان تجيبنا في ختام هذا الملف السوري على سؤالنا المختصر هذا : سوريا الى أين ؟

————————

صقر خراسان : أما بالنسبة لرؤيتي وتحليلي للمشهد القادم في سوريا والمنطقة فدعني أتركه لنهاية الحوار ، وأعدكم بأن أعطيكم المزيد من المشاهد المتوقعة في المراحل القادمة ، والجواب على سؤالكم ” سوريا إلى أين ” سيكون ضمن هذه المشاهد ..

…………………………………………..

مندوب الممهدون : إذن دعنا ننتقل وإياكم الى الملف اليمني .. يوم أمس بالتحديد أعلن الوسيط الأممي الى اليمن عن حصوله على موافقة من كافة اطراف النزاع ، يعلنون بموجبها استعدادهم لإنهاء الحرب .. فهل ستنجح برأيكم هذه المفاوضات ؟ ومن الذي انتصر بالحرب ؟

——————————–

صقر خراسان : من محاسن الصدف بأنك تفتح هذا الملف اليوم بالتحديد ، وهو التاريخ الذي تكمل فيه الحرب العدوانية على اليمن سنتها الاولى ، وقبل أن نتكلم عن سير المفاوضات وعن احتمال انتهاء القتال ، دعني ارجع بك قليلاً الى ما قبل اندلاع شرارة هذه الحرب الظالمة قبل عام ، ودعنا نراجع سوياً اهداف آل سعود من هذه الحرب . كانت اهداف شياطين نجد آنذاك عالية الأسقف وتمثلت بما يلي : – القضاء على الثورة وإعادة الشرعية الى اليمن – قطع يد إيران – القضاء على الجيش اليمني وانصار الله – إعادة هادي للسلطة – إقامة حكم موالي وتابع للمملكة . – اعادة الامل واعمار اليمن

اما اليوم وبعد مرور عام على بداية الحرب ما الذي تحقق ؟ هل عاد عبد ربه منصور هادي الى السلطة ؟ هل يستطيع أن يخرج من مكان اقامته في عدن إن تواجد فيها اصلاً ؟ هل استطاعت الجيوش الاعرابية من السيطرة على كل محافظات اليمن ؟ هل يستطيع اي جندي من التحالف او من مرتزقة هادي ان يخرج بمركبته في اي محافظة دون خوف ؟ هل استتب الامن في المدن ام ان العكس بات صحيحاً ؟ هل توقف الخطر التكفيري المتمثل بالقاعدة وداعش ام ازداد ؟ هل تم القضاء على انصار صالح والحوثي ؟ هل استسلموا ورفعوا الرايات البيضاء ؟ هل تم القضاء على اسلحة الجيش والحوثي ؟ هل تحقق الحلم السعودي واصبح اليمن تابعاً لها ؟ ام انها باتت تفاوض انصار الله مباشرة وبدون شروط مسبقة وتعتبره مكون اساسي من النسيج اليمني ؟ وهل ظهرت ايران اساساً كلاعب على مسرح الاحداث حتى يُقال ان يدها قطعت ؟ اذن ما الذي تحقق لمملكة الشر الوهابية ؟ انا اقول لك ، اذا وضعت الحرب اوزارها عند هذا الحد وبدأ وقف اطلاق النار ابتداء من ١٠ ابريل بالسريان ، فإننا نحن والعالم سنكون امام هزيمة سعودية نكراء وامام انتصار يمني الهي وتاريخي ومدوي ، لماذا أقول هذا الكلام ؟ لأن الطرف المقابل وأعني الحوثي لم يستأثر بالسلطة اصلاً ، ولم يبدأ الحرب ، وكان دائماً ما يدعو الى الشراكة بين جميع المكونات اليمنية ولا يزال ، وكذلك كان يدعو لانشاء حكومة وطنية تجمع كل الاطياف ولا تكون مرتهنة للخارج بشكل عام وللسعودية بشكل خاص .. ولا يزال . اذن ، جميع الاهداف السعودية فشلت كما فشلت اهداف سيدتها اسرائيل تماماً في حربها العدوانية على لبنان عام ٢٠٠٦ ، يومها كانت الاهداف تتحدث عن القضاء على الترسانة الصاروخية لدى المقاومة الاسلامية وعن تحطيم حزب الله ، فلا المقاومة خسرت ترسانتها ولا حزب الله انتهى . .وكذلك الامر قد فشلت في حربها الاخيرة على قطاع غزة ، اذن اي حرب لا تحقق اهداف من أعلنها وبدأها ، تعتبر حرب فاشلة واي شعب او طرف يستطيع الصمود يعتبر منتصراً وهذه هي معادلات الربح والخسارة في الحسابات العسكرية والاسترتيجية ..

واليوم ومع إني لا أعوِّل كثيراً على سير المفاوضات ومع اني لا اثق بجمعية الامم الشيطانية التي تسمى متحدة ، ولا بالمجتمعات الغربية الكاذبة والظالمة والتي وقفت لمدة عام كامل وهي تتفرج على اشلاء اطفال اليمن المقطعة تحت الانقاض وعلى دمائهم المسفوكة في الازقة والطرقات بغير وجه حق .. فإني اعتبر بأن هذه المفاوضات وهذه الموافقات هي بمثابة السلم الذي ساعد او سيساعد آل سعود بالنزول عن الشجرة ، او بمثابة طوق النجاة الذي انقذهم او سينقذهم من الرمال اليمنية المتحركة . اقول وأشهد الله على قولي بأن المملكة كانت قاب قوسين او ادنى من الانهيار التام ، ولكن وللاسف الشديد هذا هو الواقع المرير وهذه هي السياسة وحسبي الله ونعم الوكيل ..

………………………………………..

مندوب الممهدون : أراك تقولها بأسف وحسرة ، فهل تعتقد بأن انصار الله قد أخطأوا بهذا القرار ؟

صقر خراسان : لا ادري ، ربما لا اوافقهم على التوقيت هذا ، ولكن أهل مكة ادرى بشعابها ،، هم أخبر مني بأوضاعهم ، وأنا اثق بهم وبقيادتهم اليمانية الحكيمة ، وهم اعلم مني بظروفهم الميدانية ، وانا وقبل أن ألوم انصار الله يتوجب عليَّ أن ألوم غيرهم من المحسوبين علينا وعلى محور المقاومة والممانعة باستثناء حزب الله وقيادته ، وكذلك ان ألوم الشعوب المخدرة والنائمة ، والتي استكثرت القيام بتظاهرات احتجاج وحركات استنكار قليلة ،،، وكذلك ألوم الحركات الثورية بين قوسين والتي لم تجرؤ على استهداف اي من المصالح السعودية في الخارج ، قل لي بحق الله من حركَّ ساكناً في هذا الكون بأسره بالدفاع عن هذا الشعب المظلوم وهو يواجه بما تيسر له أعتى قوى الشر في المنطقة ؟ متى اجتمع الاعراب على هدف كما اجتمعوا على ابادة شعب اعزل مثل الشعب اليمني ، ألم يُترك اليمن لمصيره ؟ هل قصر اليمانيين يوماً بدعم قضايانا المقدسة ؟ ألا يشعرك ذلك بالألم والحسرة عندما تشاهد لحوم الاطفال مقطعة إرباً ومتناثرة واجسادهم مشوهة ومحروقة بفعل قنابل وصواريخ صهاينة آل سعود ؟ هل ترك الحقد الوهابي الاعمى شيئاً ولم يستهدفه ، هل تركوا مسجداً او مستوصفاً او جسراً أو مطاراً او مصنعاً أو مؤسسة علمية أو بنية تحتية الا واستهدفوها ؟ هل تعلم بأن هناك عشرة محافظات يمنية مهددة بالمجاعة ؟ هل هؤلاء الضحايا مسلمون وعرباً أم لا ؟ هل تعلم بأن الامام الحسين عليه السلام قد بكى لأجل جيش دخل النار بسببه ؟ وهل تعلم بأن الإمام المنتظر يبكي لأجل أمة بأكملها ستدخل النار بمظلومية اهل اليمن ؟ كن على ثقة بأن الله سينتقم من كل الذين آذوا الشعب اليمني او رضوا بأذيته ، ولكن دعني في الختام ان اقول لك بأن الله يمهل ولا يهمل وبأن عدالة السماء قائمة وبأن الحساب بات قريباً وقريباً جداً

————————————–

مندوب الممهدون : احسنتم ، سنسألكم عن المشهد اليمني القادم في نهاية حوارنا هذا . وبالانتقال للملف اللبناني ، فكما تعلم اخي فقد كثرت في الآونة الاخيرة التهديدات الاسرائيلية وارتفعت وتيرتها بشكل كبير ، فهل اسرائيل عازمة على شن حرب جديدة على لبنان ؟

————————————-

صقر خراسان : الصهاينة واتباعهم وعبادهم وعبيدهم هم أخبث أهل الارض وأشدهم بطشاً وفتكاً وعداوة وحقداً للذين آمنوا ولشعوب المنطقة ، وهم أهل غدر وضغينة ولا أمان لهم ومنهم ، واحتمال حرب صهيونية جديدة هو احتمال وارد بقوة ولكن عندما تتهيأ الظروف التي يرونهم هم مناسبة لهم ، وليست التي يمليها عليهم الآخرون ، بصيغة اخرى اقول هل الاسرائيلي لديه النية على شن هذه الحرب ؟ الجواب نعم ، هل الاسرائيلي قادر على ذلك حالياً ؟ الجواب كلا .

…………………………………………

مندوب الممهدون : ومتى تصبح الظروف مهيأة لذلك ؟

صقر خراسان : الكيان الغاصب نظام خبيث جداً وغير متهور ، وعنده مراكز دراسة متخصصة بمراقبة ما يدور في الداخل وفي العالم وحوله ، وهي مراكز حساسة وخطيرة وجسورها وخيطانها ممتدة حول العالم من تل ابيب وعمَّان والرياض مروراً بالعواصم الاوروبية وحتى واشنطن ، وتهتم بكل التفاصيل والاحداث الجارية مهما تفاوتت احجامها ، وتدرس سلبياتها وايجابياتها على السواء ، الصهيوني يتابع الاوضاع بدقة ويراقب التطورات في سوريا واليمن والعراق والعالم ، وهو يركز اليوم على احداث سوريا وانخراط حزب الله فيها ، وعلى ما ستفضي اليه المحادثات في سويسرا ، وهو يتوقع فشلها ويعمل بالتعاون مع التركي والسعودي على إفشالها ، إسرائيل هذه ومن خلفها اميركا هم من اوجدوا داعش والنصرة ولن يرضوا ببقاء النظام السوري ولا بإعادة بناء جيشه ، وهي اذ تلتزم الصمت حالياً فكي لا يُفتضح امرها امام روسيا لأنها لا تريد كسب عداوتها مجاناً ، وامام المجتمعات الاوروبية وما ستقدم عليه بعد هجمات باريس وبروكسل ، ولأنها لم تحصل على ضوء اميركي بعد ، واسرائيل تعلم علم اليقين بأن الظروف الحالية مؤاتية وجيدة لشن حرب مفاجئة ، بسبب الفوضى القائمة وبسبب ضعف الجيش السوري بعد استنزافه لمدة خمسة اعوام ، وبسبب الاجماع الاعرابي والخليجي على تصنيف حزب الله منظمة ارهابية ، ولكنها حالياً تتريث حتى تنقشع الغيوم والسحب الملبدة لكتي تتضح الرؤيا عندها بعدما تفاجئت بكلام سماحة السيد نصرالله الذي وضعها امام واقع جديد عنوانه سقوط الحدود والاسقف في اي مواجهة قادمة

. ……………………………………………………………………………………….

مندوب الممهدون : هل كان سماحة السيد نصرالله جاداً في تهديداته الاخيرة ام انها تدخل في إطار الحرب الاعلامية ؟

———————————————————

صقر خراسان : في مواجهة اعداء الدين والامة يصبح كل شيء مشروع ، والحرب الاعلامية امر لا يستهان به وجزء هام من الحروب بشكل عام ولها تأثيرات ايجابية على احد اطراف النزاع وقواعده الشعبية ، وسلبية على الطرف الآخر وعلى من يدور بفلكه ، ولكن سماحته في الخطاب الاخير الذي عرف بخطاب الامونيا وكذلك في لقائه الاخير مع قناة الميادين كان جاداً حاسماً وحازماً ، وقال فيها بأن اي حرب قادمة على لبنان ستُواجه بكل الوسائل الممكنة بدون سقف او حدود ، وأشار الى علمه وعلم قادة المقاومة الاسلامية بكل تفاصيل نقاط الضعف لدى الصهاينة ، وكشف عن معطيات اذهلت المؤسسات العسكرية والاعلامية عندهم حتى وصفت الصحف الاسرائيلية كلامه بأشد كلام وأعلى سقف تهديدي بتاريخ الصراع العربي – الصهيوني

. ……………………………………………………………………………………………

مندوب الممهدون : وهل ستنجح السعودية في ضرب الاستقرار اللبناني الداخلي لاشغال حزب الله بحروب جانبية كما هي الحال في الحرب السورية ؟

————————————

صقر خراسان : السعودية حاولت ذلك ولا تزال تكرر المحاولات ولكنها تصطدم بالرفض الاميركي الحالي وبحكمة الطرف الآخر والمواجه لها وعدم تهوره وانجراره الى مبتغاها وافخاخها ، داخلياً فان الطرف الذي يريد الحرب لا يقدر على اشعالها ، والطرف الذي يستطيع ذلك لا يريدها .. والاميركي يريد تحييد لبنان حالياً ليس حباً به وانما لحاجته اليه في توطين مليونين سوري حتى تنتهي ازمة ارض الشام ، ولانها تريد تطمين اوروبا وحلف الناتو بعدم سفر السوريين الى بلادهم ، ولهذا السبب اوفدت امين عام الامم المتحدة بان كي مون برفقة مدير البنك الدولي الى لبنان ، لكي يغري لبنان بتسديد ديونه مقابل التوطين ، وانا احذر الشعب اللبناني هنا من مؤامرة كبيرة وصفقة ضخمة مع بعض لصوص السياسة في التيار الازرق على حساب وطنهم وارضهم . كذلك احذر القيادات الفلسطينية الشريفة من بعض القيادات التكفيرية الذين يدورون بالفلك السعودي لانهم يريدون اشعال فتنة جديدة وادخال المخيمات بآتون حرب كارثية ومدمرة . ……………………………………………………………………………………………………

مندوب الممهدون : اذن انت تتخوف وتحذر من فتنة داخلية في لبنان ؟

—————————————-

صقر خراسان : اصلاً الامور واضحة ولم تعد خافية على احد ، هناك نية جدية لدى السعودية بالتنسيق مع الصهاينة والاتراك على اشعال فتنة او حرب اهلية ، تبدأ باعلان امارة تكفيرية ناحية عكار وتتحرك بعدها باتجاه الحدود اللبنانية – السورية ، بعد احتلالها لقرى مسيحية ، ثم تتحرك الخلايا النائمة في مناطق الساحل والمخيمات ، بهدف قطع الخط الساحلي والرابط بين العاصمة والجنوب .. المؤشرات كثيرة على ذلك ، هل تابعت اخبار سفينة الاسلحة التي كانت متوجهة من ازمير الى شمال لبنان ؟ لمن ارسلتها المخابرات التركية ومن مولها ومن كان مخولاً لاستلامها ؟ هل تابعت نتائج تحقيقات الجيش اللبناني مع الخلايا الارهابية التي اعتقلها وفككها ؟ هل تعلم بأن لديهم خرائط ومتفجرات واسلحة حديثة ومواد سامة ؟ لماذا لا تتحرك الدولة بأجهزتها الامنية وتكشف امام الناس عملاء السعودية واسرائيل الذين وفروا لها وسائل عبر الانترنت للتجسس على وزارة الدفاع وقيادة الجيش ومراكز حساسة اخرى ، ولماذا لا يقوم جهاز امن المطار بكشف اسماء السواح العرب والاجانب الذين دخلوا الى لبنان على مراحل ولم يغادروه بعد ، بكل حال ليس كل ما يعرف يقال ، فهناك امور اخرى لا يمكنني الخوض فيها بسبب الضرورات الامنية ، وسأكشف عنها في وقتها ، كل ذلك يدلنا بوضوح على نوايا الاعداء وما يخططون له .

…………………………………………………………………………………………………

مندوب الممهدون : نكتفي بهذا القدر في الملف اللبناني وننتقل واياكم الى الملف العراقي وملفات اخرى والى توقعاتكم وتحليلاتكم للمشاهد القادمة … في العراق هناك ازمة سياسية كبيرة والحكومة وكما توقعتم سابقاً اصبحت في مهب الريح ، فهل ستنجح المظاهرات الشعبية بفرض نظام اصلاحي جديد ام ان الامور ستبقى كما هي عليه حالياً ؟

الى هنا ينتهي الجزء الثاني من الحوار مع الاستاذ علي احمد ( صقر خراسان ) ، وبعد ايام قليلة سنكون مع الجزء الاهم والاخير من حوارنا فلا تذهبوا بعيداً مع تحيات فريق الممهدون .

نفحات عرفانية


كتاب: نفحات عرفانية من افاضات العارف الرباني السيد عبد الاعلى السبزواري
تأليف: الشيخ ابراهيم حسين سرور
الناشر: أية حيات
الطبعة: الاولى 1385هـ
عدد الصفحات: 313
الحجم: 13.8 MB
تحميل الكتاب 

 

ما الذي تحقق من المحتومات


حذاري من الأدعياء
ما الذي تحقق من المحتومات
حكاية عنوانها (أدب الإنتظار)

 

التاريخ: ۲۰۱٦-۰۳-۱٥ 

 

أزف اللقاء متى يكون المطلع
وأخاله صبحاً ويومك أروع
نوراً يضيء مجاهلاً ويحيلها
ألقاً به شمس الحقيقة تسطع
لتنير للدنيا صراط محبة
نهجاً به صرح العدالة يرفع
فتقيم للإسلام أشرف دولة
وهي الطريق الى النجاة المهيع

بسم الله والحمد لله جميل الصنع بعباده ذي الرحمة الواسعة تبارك وتعالى أكرم الأكرمين وأطيب صلواته وأزكى تحياته وأكمل بركاته على نبيه المبعوث رحمة للعالمين وآله الطيبين الطاهرين..
السلام عليكم إخوتنا وأخواتنا ورحمة الله
تحية من الله مباركة طيبة نحييكم بها أيها الأعزاء ونحن نلتقيكم بتوفيقه عزوجل في حلقة أخرى من برنامجكم (شمس خلف السحاب).
أيها الأكارم العلامات الحتمية لظهور بقية الله المنتظر – عجل الله فرجه – وعن واجب المؤمنين تجاهها تتمحور الفقرة الأولى من البرنامج تحت عنوان:
حذاري من الأدعياء
ونبقى في الفقرة الثانية مع علامات الظهور الحتمية، ففيها إجابة عن سؤال الأخ الكريم صادق العارضي والأخت الكريمة زهراء الحياة ملخصه هو:
ما الذي تحقق من المحتومات
أما الحكاية الموثقة التي اخترناها للقاء اليوم ففيها درس جميل للمنتظرين الصادقين وعنوانها هو:
أدب الإنتظار
وأنفع الأوقات وأطيبها نرجوها لكم أيها الأطائب مع فقرات هذا اللقاء فتابعونا والأولى تحت عنوان:
حذاري من الأدعياء

 

روى الشيخ المفيد في كتاب الإرشاد مسنداً عن رسول الله – صلى الله عليه وآله – أنه قال: “لا تقوم الساعة حتى يخرج المهدي من ولدي، ولا يخرج المهدي حتى يخرج ستون كذاباً كلهم يقولون: أنا نبي.
وروى الشيخ النعماني في كتاب الغيبة مسنداً عن الإمام علي – عليه السلام – قال: “لا يقوم القائم حتى يظهر أقوام لا خلاق لهم يدعون لولدي وهم براء من ولدي تلك عصابة ردئية لا خلاق لهم.
وروى الشيخ الطوسي في كتاب الغيبة بإسناده عن الإمام الصادق – عليه السلام – أنه قال: “لا يخرج القائم حتى يخرج إثنا عشر من بني هاشم كلهم يدعو الى نفسه .
وروى السيد عبد الحميد النيلي في كتاب (الأنوار المضيئة) عن مولانا الإمام الباقر – عليه السلام – قال:
“إتق جمع الأصهب.. واتق السفياني واتق الشريدين من ولد فلان يأتيان مكة، يقسمان بها الأموال، يتشبهان بالقائم – عليه السلام – واتق الشذاذ من آل محمد – صلى الله عليه وآله -.
مستمعينا الأفاضل، الأحاديث الشريفة التي استمعتم لها آنفاً تبين للمؤمنين إحدى أهم العلامات الحتمية التي تسبق ظهور المهدي الموعود – عجل الله فرجه – وتهديهم ضمنياً الى الموقف الشرعي الذي ينبغي لهم أن يتخذوه عند ظهور هذه العلامة لكي يحفظوا أنفسهم لنصرة خاتم الأوصياء المحمديين – عليهم السلام -.
هذه العلامة هي خروج أدعياء من الأئمة المضلين يجتهدون في سعيهم لخداع الناس وتصوير كل منهم نفسه بأنه هو المنقذ الموعود للأئمة المحمدية ولبشرية جمعاء.
وفي نصوص هذه الأحاديث الشريفة تصريحات بحتمية وقوع هذه العلامة، كحتمية أصل خروج المهدي المنتظر – عجل الله فرجه – وهذا ما ينبهنا له نبينا الهادي المختار – صلوات ربي عليه وآله – حيث يقول في الحديث الأول:
“لا تقوم الساعة حتى يخرج المهدي من ولدي، ولا يخرج المهدي حتى يخرج ستون كذاباً كلهم يقولون: أنا نبي.
ويشير هذا النص الى أن هؤلاء الأدعياء يظهرون أنفسهم بحالة من القدسية كأنهم أنبياء، فهم يدعون النبوة بهذا التظاهر وكأنهم يقولون: نحن أنبياء.
إذ أن من الواضح أن الإدعاء الصريح للنبوة لا يلقى تصديقاً وقبولاً بين أوساط المسلمين لأن من بديهيات الإسلام أن النبي الأكرم هو – صلى الله عليه وآله – خاتم النبيين ولا نبي بعده كما صرحت بذلك الآيات الكريمة والأحاديث الشريفة.
من هنا فالذي يترجح أن المقصود الإدعاء غير الصريح للنبوة كالتظاهر بالقدسية النبوية ورفع شعار الحكم على منهاج النبوة وهذا ما رأيناه بكل وضوح في أدبيات وأقوال حركة داعش وخلافة أبي بكر البغدادي ونظائره.
أيها الإخوة والأخوات، والحديث النبوي المتقدم يشير الى ظهور هذه العلامة في الوسط الإسلامي العام بل وعموم الوسط الديني؛ أما الأحاديث اللاحقة فهي تصرح بحتمية وقوع هذه العلامة من علامات الظهور في أوساط أتباع مدرسة الثقلين القرآن والعترة الطاهرة.
ففي الحديث الأول يصرح مولانا الإمام علي أمير المؤمنين – صلوات الله عليه – بحتمية خروج نظائر هؤلاء الأدعياء المضلين بشعار الدعوة لنصرة المهدي الموعود – عجل الله فرجه – فيقول – عليه السلام -:
“لا يقوم القائم حتى يظهر أقوام لا خلاق لهم يدعون لولدي وهم براء من ولدي، تلك عصابة ردئية لا خلاق لهم.
ويفهم من استخدام هذا النص تعبير (أقوام) هؤلاء الأدعياء يجذبون بشعاراتهم ودعوتهم للمهدي – عليه السلام – طوائف من الناس يخدعونهم بأساليب متعددة في التضليل وليس ببعيد أن يستفيدوا من خبرات المفسدين من اليهود في السحر ونظائره بحيث يجعلون الأتباع يصدقونهم؛ وقد لاحظنا في التأريخ القريب أحد النماذج البارزة لتحقق هذه العلامة في حرمة البابية أو البهائية التي قام بها علي محمد الشيرازي واستقطبت أقواماً تحت دعوى كونه الباب لإمام العصر – عليه السلام – قبل أن يدعو المهدوية ثم الإلهية.
أعزاءنا المستمعين، وهذا التدرج في ادعاءات هؤلاء الأئمة المضلين ينبه إليه مولانا الإمام الباقر – عليه السلام – في الحديث الرابع حيث يقول:
“..إتق السفياني واتق الشريدين من آل فلان [يعني من بني العباس] يأتيان مكة، يقسمان بها الأموال يتشبهان بالقائم – عليه السلام – واتق الشذاذ من آل محمد – صلى الله عليه وآله -.
وهذا التحذير يكرره مولانا الإمام الصادق – عليه السلام – في الحديث الثالث حيث يصرح بأن هؤلاء “الشذاذ” الأدعياء يدعو كل منهم لنفسه في الواقع وفي النهاية وإن رفعوا في البداية شعار الدعوة للمهدي – أرواحنا فداه – نظير ما جرى في الحركة البهائية وهو يتكرر اليوم في تيارات وحركات أخرى؛ قال – عليه السلام -:
“لا يخرج القائم حتى يخرج إثنا عشر من بني هاشم كلهم يدعو الى نفسه.
ولذلك فد ورد مدح (اليماني) في الأحاديث الشريفة لأنه يتميز بصدقه في الدعوة الى الإمام المهدي – عجل الله فرجه -.
وعلى ضوء ما تقدم يتضح التكليف الشرعي الذي تتضمنه هذه الأحاديث الشريفة وتهدي المؤمنين إليه وهو: لزوم أن لا يتسرعوا في تأييد أي حركة تدعي الإنقاذ وحتى الدعوة للإمام المهدي – عليه السلام – مهما كانت ظواهر أصحابها ومهما اجتهدوا في التظاهر بالقدسية وسعوا للتشبه بالمهدي المحمدي – عجل الله فرجه – وبالتالي لا يناصروا أي حركة إلا بعد الإطمئنان الكامل بصدق إنتمائها للإمام – عليه السلام – نظير الحال مع حركة (اليماني) مع الطلب من الله العون والتسديد في معرفة مصداقها الحقيقي وعدم الإنخداع بشعارات الأدعياء.
طاب اللقاء غداة تشرق أدمعي
فرحاً به فزعت إليك الأدمع
يا أيها الأمل العتيد تحية
في ساعة أرنو إليك وأسمع
إنا ننوء بحمل ثقل مصابكم
حزناً مقيماً للقلوب يقطع
يا سيدي بالعدل ندرك ثأرنا
إما يحكّم أو يكون المرجع

لا زلتم معنا أيها الإخوة والأخوات وأنتم نتابع من إذاعة طهران صوت الجمهورية الإسلامية في ايران تقديم حلقة اليوم من برنامج (شمس خلف السحاب).
أيها الأفاضل، وردنا من أخينا المستمع الكريم صادق العارضي وكذلك من أختنا الكريمة زهراء الحياة سؤال ملخصه هو:
هل ظهرت إحدى العلامات الحتمية التي تسبق ظهور الإمام المهدي – عليه السلام -؟ نستمع معاً للإجابة من أخينا الحاج عباس باقري في الدقائق التالية:
class=”TELLER”> باقري: بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم أيها الأطائب ورحمة الله وبركاته. بالنسبة لسؤال الأخ الكريم صادق العارضي والأخ الكريمة الملقبة بزهراء الحياة. هنالك في النصوص الشريفة اشارات وتصريحات الى علائم محتومات يعني علائم حتمية الوقوع، ضرورية للتمهيد لظهور الامام المهدي سلام الله عليه، لإكتمال الشروط اللازمة لظهوره صلوات الله عليه. هذه العلامات الحتمية تكتشف إما بتصريح الامام سلام الله عليه بأنها حتمية يعني يقول خمس من المحتومات كأن يقول هذه علامات حتمية او بعبارات يستشف منها ذلك من أمثال عبارة “لايكون الذي تتوقعون حتى يكون كذا، حتى يظهر ستون كذاباً كل يدعي أنه نبي، حتى تظهر اثنتى عشرة راية مشتبة لايدرى أي من اين”. هذه التعبيرات تفيد بأن هذه الوقائع حتمية، “حتى تملأ الأرض ظلماً وجوراً”. هذه هي العلامات المحتومة. العلامات المحتومة نوعان، عامة وخاصة. النوع العام تقريباً تحقق معظمه او الكثير منه، إمتلاء الأرض ظلماً وجوراً، ظهور الضلالات “أشد ما أخاف على أمتي الأمة المضلين” ظهور هذه التيارات العامة التي تفيض بالجهالات وإحياء الروح الأموية وإحياء النزعات الطاغوتية والخلافة المنحرفة بإسم الخلافة النبوية والحكم على منهاج النبوة والدعوة الى منهاج النبوة. هذه كلها من العلامات الحتمية، ظهور الفتنة النجدية وغير ذلك. هذه علامات محتومة ولكنها عامة. ونحن نشهد تحقق الكثير منها ويحتاج الأمر طبعاً الى إستقصاء تفصيلي ولكن الكثير منها تحقق. تبقى هناك المحتومات الخاصة، معظم المحتومات الخاصة تقع في سنة الظهور يعني العلامات المحتومة او المحتومات الخمس الأساسية كلها تقع في سنة ظهور الامام المهدي سلام الله عليه، خروج اليماني، السفياني، الخراساني، النداء السماوي في شهر رمضان، الخسف بالبيداء بجيش السفياني قرب مكة. هذه العلامات الحتمية لم تتحقق الى الآن وإن كانت أرضيتها قد وجدت يعني أرضية الخراساني موجودة، أرضية السفياني موجودة من خلال الحركات التكفيرية وأحداث الشام والتي نشهدها والكثير منها مذكور في الروايات بصورة تفصيلية. أرضية العلامات المحتومة ايضاً تحققت أما العلامات المحتومة نفسها لم تتحقق وموعدها هو في سنة الظهور يعني مثلاً خروج اليماني والسفياني والخراساني في شهر رجب الذي يسبق شهر محرم الحرام، هذا التوقيت يمكن أن يكون من التوقيتات التي تستفاد من الأحاديث الشريفة فعندما يظهر السفياني ويطمئن المؤمن الى إنطباق العلامات التي ذكرتها الأحاديث الشريفة للسفياني، اذن عليه أن يتوقع ظهور الامام المهدي في شهر محرم الحرام الذي يليه كذلك الأمر بالنسبة للصيحة والنداء السماوي في شهر رمضان وهي كلها علامات قريبة من زمن ظهور مولانا المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف وجعلنا من خيار أنصاره ومواليه.
أيها الأحبة، لنا في الفقرة التالية من برنامجكم شمس خلف السحاب عند حكاية قصيرة ومعبرة نقدمها لكم تحت عنوان:
أدب الإنتظار

مستمعينا الأكارم، نقلنا في حلقات سابقة من البرنامج عدة من الحكاياتالتي جرت للعلامة التقي والمحدث الورع الشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي فيما يرتبط برؤية إمام العصر المهدي – عليه السلام – وقد أوردها في كتابه القيم (إثبات الهداة بالنصوص والمعجزات) وحرصنا على نقلها لكم لكثرة الدروس التي تشتمل عليها في الحصول على معرفة أكمل بإمام الزمان ومصاديق التمسك بولايته – أرواحنا فداه – وكذلك لوثاقة ناقلها – قدس سره الشريف – وإجماع العلماء على سمو منزليته.
وفي هذا اللقاء ننقل حكاية أخرى تحمل درساً مهماً فيما يرتبط بأدب إنتظار ظهوره – عجل الله فرجه – قال الحر العاملي – رضوان الله عليه -:
(ومنها أني رأيته – عليه السلام – في المنام فأسرعت إليه وسلمت عليه وأردت أن أسأله: متى يكون الفرج والخروج؟
فقال – عليه السلام – لي مبتدئاً قبل أن أسأله:
قريب إن شاء الله “قل لا يعلم من في السموات والأرض الغيب إلا الله” ثم خطر بخاطري أشياء متعددة فأخبرني بها قبل أن أسأله عنها).
أيها الأفاضل، ونتعلم من هذه الحكاية الموثقة أن من أهم أداب إنتظار الفرج المهدوي بل الأدب المحوري منها هو أن يتوقع المؤمن ظهور الإمام الموعود – عجل الله فرجه – كل حين ويراه قريباً أولاً، وثانياً فرجاً لا يحصل إلا بإذن الله ومشيئته عزوجل فيطلب تعجيله منه جل جلاله حتى لو كانت الأوضاع القائمة تستبعده، فالله يصلح أمر بقيته المهدي في ليلة كما بشرتنا بذلك الأحاديث النبوية أي أنه عزوجل قادر على تهيأة الأوضاع اللازمة لظهوره – عليه السلام – بأقصر الزمان متى ما شاء تبارك وتعالى.

لابد من يوم نكحل أعيناً
فيها لصورتك البهية مطلع
ونروح نهزج في الغري تحية
بالورد تحمله الأكف الشرع
فأهلل فديت على البطاح بطلعة
غراء منها نورها يتشعشع
وأقم بكوفان المشوقة دولة
للحب فيها والتسامح موضع

لكم منا مستمعينا الأطائب أطيب الشكر على طيب متابعتكم لنا في حلقة اليوم من برنامجكم (شمس خلف السحاب).
ولكم دوماً خالص الدعوات من إخوتكم وأخواتكم في إذاعة طهران صوت الجمهورية الإسلامية في ايران..
دمتم في أمان الله سالمين والحمد لله رب العالمين.

اجتثات الظلم


بسم الله الرحمن الرحيم 

والصلاة والسلام على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وألعن أعداءهم من الأولين والآخرين

السلام عليكم ورحمته وبركاته

اجتثات الظلم

السيد : يوسف العاملي

 

اجثتات الظلم يستحيل على كل البشر، وذلك لقصور إدراك ما هي عليه الأمور في غاية حكمتها وجريانها.

الشخص الوحيد الذي يستطيع اجثتات الظلم من أصوله هو مولانا الإمام المهدي عليه السلام ، لأنه  الوحيد المكلف بهذه المهمة الخطيرة .

عندما نكون في وسط البحر لا نرى إلا الماء من كل الجهات فنظن أن كل الدنيا هي ماء من حولنا ، كذلك هم البشر على الأرض لا يرون إلا ما يتراءى لهم في أحلامهم ، فكيف يستطيعون إقامة الحكم الحقيقي الذي يحيط بكل قوانين الوجود؟.

مولانا الإمام المهدي عليه السلام هو إنسان كامل والإنسان الكامل هو القادر بقدرة رب العالمين فيه على إقامة العدل، فالعدل هو وضع الشيء في محله ، فالذي يرى البحر من الأعلى ليس كمن يراه من الفضاء الخارجي ، فالذي يراه من الفضاء الخارجي لا يراه  يملؤ كل الدنيا، كما تصوره الذي في وسطه.

إقامة الحكم على الأرض يحتاج إلى عقل كوني وجودي إلهي ففي الأرض توجد خلافة الله على كل العالمين وظهور أمره.

أمر الله هذا تطلب إرسال الأنبياء بالشرائع السماوية والتعاليم المقومة للسلوك الإنساني ، حتى يستطيع الإنسان الخروج من الظلم إلى النور، فالنور كاشف للظلام والظلام ليس كاشف لشيء إلا نفسه.

لقد فشلت كل الحركات الثورية المسيحية والإسلامية في إقامة نظام عادل عبر تاريخ الأنبياء والرسل ، وذلك لقصور أحلام البشر عبر كل تلك العصور.

( الله ولي الذين آمنوا يخرجهم من الظلمات إلى النور والذين كفروا أولياؤهم الطاغوت يخرجونهم من النور إلى الظلمات أولئك أصحاب النار هم فيها خالدون ) .

من دخل في ولاية أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام سوف يخرج من الظلمات والذي لم يدخل سوف يبقى في الظلمات وسوف يغلب وينقلب صاغرا.

زياره ام البنين عليها السلام


عظم الله لك الأجر يا مولانا ويا قائدنا ويا إمام زماننا مولانا أبا صالح المهدي عليه السلام وعجل الله فرجك  في ذكرى وفاة أم البنين عليها السلام

اقرب الطرق الى الله


عيد النيروز


النوروز

النوروز كلمة فارسية او تعبير فارسي يتكون من كلمتين، الأولى، نو، بمعنى جديد والثانية، روز، بمعنى يوم، فتكون العبارة، اليوم الجديد، ويطلق النوروز على اليوم الأول من الشهر الأول من السنة الشمسية المعتمدة في التقويم الإيراني، حيث تنتقل الشمس من برج الحوت الى برج الحمل.
وللعالم والفلكي الإيراني الشهير ابي ريحان البيروني تعريف للنوروز، يقول فيه انه اليوم الأول من شهر فروردين، ومن هنا عرف باليوم الجديد، ذلك انه مقدمة للسنة الجديدة، وما يلي ذلك اليوم من تلك الأيام الخمسة هي للفرح والسرور.
والذي يبدو ان الآريين، وهم العنصر الذي ينحدر منه الإيرانيون، وبعد ان هاجروا الى الهضبة الإيرانية، قد قسموا العالم الى قسمين، يبدأ كل منهما بانقلاب، وان احتفالي النوروز والمهرگان او المهرجان هما بداية لهذين الإنقلابين، فإحتفال النوروز يقام تزامناً مع الإنقلاب الصيفي، فيما يقام احتفال المهرجان مع الإنقلاب الشتوي.
نعم الإيرانيون يقيمون النوروز ويكرمونه، انه رسم عريق لديهم، وقد امتدت يد التغيير اليه على مدى الآلاف من السنين، بيد انه مع هذا لم يبل ولم يندثر، ولقد حظي هذا العيد من قبل الأقوام والمذاهب المختلفة في إيران بالتأييد، ومن هنا فإن النوروز اليوم هو من اكبر مظاهر الوحدة لدى الشعب الإيراني، وان اختلفت قومياته واديانه وثقافاته وألسنته.
وبعد ان اشرقت شمس الديانة الإسلامية على ارض إيران، تعامل هذا الدين بوداعة مع سائر الأديان والعادات والتقاليد ومنها عادات الإيرانيين الدينية، الأمر الذي جعل تلك العادات لا تندثر او تزال من المجتمع بالكامل. على ان دخول الإيرانيين شيئاً فشيئاً في الإسلام قد حد من اتساع نطاق تلك العادات، ومن بعد ذلك وشيئاً فشيئاً تغلغلت بين فئات الناس الأساطير والقصص الغريبة الى جانب الإعتقادات الإسلامية.
ومرت الايام والسنون تترى، وكان ان بدت بعض العادات والتقاليد في تناقض واضح المعالم مع عادات كانت مألوفة في الزمن الغابر، هنا كان الإيرانيون يسعون لإستعادة عاداتهم العريقة في قالب شخصيات اسلامية، وبعبارة اكثر وضوحاً يمكن القول. ان الإيرانيين قد خلطوا السنن الإيرانية بالسنن الإسلامية، وكانت النتيجة ان بقي عند المسلمين الإيرانيين، من بين كم هائل من عادات الفها الإيرانيون في عصور ما قبل الإسلام عيد النوروز.
ان النوروز هو الإحتفال الوحيد الذي بقي من العصور الخوالي، مقروناً بالعظمة والمراسيم العديدة، وتتجلى هذه العظمة ها هنا وهناك في تراث إيراني خالد من امثال آلار تخت جمشيد، حتى النتاجات الأدبية والفنية المتعددة والتي تتوزع على اللغتين العربية والفارسية.
ومن اقدم واعظم المصادر التاريخية التي تناولت النوروز وعاداته كتاب الآثار الباقية، لأبي ريحان البيروني العالم الإيراني المتوفي في عام ٤٤۰ هجري قمري حيث كتب البيروني في كتابه ذاك يقول: “السنة عند الفرس على اربعة فصول، وكان لهم في كل فصل من تلك الفصول عيداً ومن بين هذه الأعياد، عيد اليوم الأول من فروردين او عيد النوروز وهو عيد عظيم جداً لأنه عيد احياء الطبيعة، ويقال ان بدء خلق العالم كان في ذلك اليوم”.
ويحظى النوروز في الإسلام باحترام. ولا فرق هنا بين المذهب الشيعي ومذاهب السنة، وقد وردت في النوروز العديد من الروايات والأحاديث عن ائمة الشيعة (عليهم السَّلام) وفي كتاب، السماء والعالم، نقل العلامة المجلسي (رحمه الله) حديثاً عن الإمام السادس لأئمة اهل البيت اي الإمام جعفر بن محمد الصادق (عليه السَّلام) حول النوروز.
والذي يستفاد من هذا الحديث ان آدم (عليهم السَّلام) قد خلقه الله في بداية شهر فروردين، وان ذلك اليوم اي النوروز هو يوم مبارك، يطلب الناس فيه حاجاتهم ويحققون فيه آمالهم، ويزورون فيه الملوك والسلاطين ويكسبون فيه العلم ويتزوجون ويسافرون ويتعاملون.
في ذلك اليوم المبارك، يشفى المرضى من امراضهم ويولد من يولد بيسر وسهولة وتزداد فيها الأرزاق وينقل المجلسي كذلك حديثاً آخراً بشأن النوروز ينسب الى سابع ائمة الشيعة اي الأمام موسى بن جعفر (عليهم السَّلام)، ويدلنا هذا الحديث ان النوروز يوم عريق جداً، وفي النوروز اخذ الله تعالى الميثاق من عباده ان يعبدوه وحده ولا يشركوا في عبادته احداً ويؤمنوا بالأنبياء والمرسلين (عليهم السَّلام) ويطيعوهم.
والنوروز هو اول يوم اشرقت فيه الشمس وهبت فيه الرياح وازهرت على الأرض فيه الأوراد، وهو اليوم الذي نزل فيه جبرائيل على النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)، وهو اليوم الذي حطم ابراهيم (عليهم السَّلام) فيه الاوثان، وهو اليوم الذي حمل فيه النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) علياً (عليه السَّلام) على كتفيه كي يزيل من على الكعبة اصنام قريش.
ان الإسلام لم يعارض النوروز، بل انه ذهب الى ابعد من ذلك حيث ايد هذا العيد، واستمر تكريم النوروز في العصر الإسلامي، وتجسد ذلك في رغبة لدى الإيرانيين شديدة في الحفاظ على تراثهم العريق ومنه النوروز.
يقول برتولد اشبولر وهو خبير الماني كبير في الدراسات الإيرانية: “من بين الاحتفالات القديمة عند الإيرانيين، احتفال السنة الجديدة، وبعد ان دخل الإسلام إيران وامتد الى نطاق اوسع من شبه القارة الهندية حتى شمال افريقيا، فسح المجال امام النوروز كي يضحى متداولاً لدى شعوب واقوام اخرى غير الإيرانيين”.
ويشهد لنا التاريخ ان النبي محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلي (عليه السَّلام) وقادة الإسلام كانوا يعظمون النوروز، ومن بعد الإسلام لبس النوروز حلة جديدة، حيث زينته السنن الإسلامية وزادته عظمة وبهاءاً.
وفي كتابه زاد المعاد يشير العلامة المجلسي الى الدعاء الذي يقرأ في لحظة تحويل السنة الشمسية وبداية النوروز ويذكر انه جاء في الكتب المشهورة وغير المشهورة قراءة هذا الدعاء كثيراً وهو:

 

“يا مقلب القلوب والأبصار يا مدبر الليل والنهار يا محول الحول والأحوال حول حالنا الى احسن الحال”.

على ان قراءة مثل هذا الدعاء او قراءة القرآن او حتى اداء الصلاة في لحظة تحويل السنة وبدء السنة الجديدة، ان دل على شىء فإنما يدل على إسلامية النوروز، لا بل ان البعض يرى كذلك ان العبارات العادية التي تقرأ حين تحويل السنة او بدء العام الجديد مأخوذة من نصوص قرآنية واحاديث وروايات دينية جاءت في اوثق المصادر الشيعية مثل كتاب، تهذيب الأحكام، لشيخ الطائفة ابي جعفر محمد بن الحسن الطوسي (رحمه الله).
لحظة تحويل السنة، محاطة بهالة من القدسية الدينية، حيث يتواجد الناس في ذلك الوقت في الأماكن المقدسة والمشاهد المشرفة، فأهل شيراز مثلاً يفدون على مرقدي شاه چراغ، احمد بن موسى بن جعفر (عليهم السَّلام)، وعلي بن حمزة.
اما في مشهد المقدسة فيتوافد الناس على الروضة الرضوية المطهرة، للزيارة والصلاة والدعاء في المساجد المحيطة بالعتبة الطاهرة لثامن ائمة الهدى، الأمام ابي الحسن على بن موسى الرضا عليه آلاف التحية والثناء، وفي مدينة قم المقدسة يبدأ المسلمون الإيرانيون عامهم الجديد الى جانب القبة الملكوتية لكريمة اهل البيت (عليهم السَّلام) السيدة فاطمة المعصومة (سلام الله عليها) ويتوجه الناس في طهران الى مرقد السيد عبدالعظيم الحسني في مدينة الري ضواحي العاصمة طهران.
النوروز الإسلامي امر بديهي في إيران لأن الأكثرية الساحقة من شعبها من المسلمين. لكن اتباع الاديان الأخرى لا يقل اهتمامهم بالنوروز في إيران عن المسلمين.
فالنوروز اليوم عيد لكل الأديان والشعوب المتأثرة بالثقافة الإيرانية، انه يرى واضح المعالم في افغانستان وباكستان وطاجيكستان والهند ودول آسيا الوسطى وبلاد القوقاز والمناطق التي يقطنها الأكراد في تركيا والعراق وسوريا ويستفاد من الروايات الإسلامية ان النوروز هو اليوم الذي هبط فيه الأمين جبرائيل بالوحي الالهي على رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وانه يوم الولاية الكبرى والأمامة العظمى يوم الغدير الأغر، وهو اليوم الذي سيظهر فيه حجة الله في ارضه صاحب العصر والزمان (عجَّلَّ الله فرجه).

صلاة عيد النوروز
صلاة عيد النوروز تشتمل على قراءة سورة الحمد وسور اخرى، مثل سورة القدر وسورة الكافرون وسورة التوحيد، وسورة الفلق وسورة الناس، وهذه الصلاة تشبه كثيراً الصلاة التي وردت في اعمال يوم الجمعة واعمال يوم عيد غدير خم، الثامن عشر من شهر ذي الحجة.
ومع الأخذ بنظر الإعتبار استحباب قراءة سورة القدر في صلاة عيد النوروز، يمكن القول ان هذا العيد وكسائر الأعياد الإسلامية الاخرى مقرون بنزول البركات الإلهية.
كما ان التأكيد على قراءة سورة الكافرون وسورة التوحيد والمعوذتين، اي سورة الفلق وسورة الناس، يمكن ان يكون فيه دلالة على الدعاء وطلب درء الشرور والسيئات عن النفس.

دعا عيد النوروز
يبدأ الدعاء الخاص بعيد النوروز بالصلاة والسلام على الرسول الأكرم محمد بن عبدالله (صلى الله عليه وآله وسلم) وعلى الله الطيبين الطاهرين والأوصياء وجميع الأنبياء والرسول (عليهم السلام).
ومما جاء في هذا الدعاء “هذا الذي فضلته وكرمته وشرفته وعظمت خطره” وهذا النص مع شىء من التغيير قد ورد في دعاء خاص بشهر رمضان شهر نزول القرآن.
وفي نهاية الدعاء الخاص بعيد النوروز نقرأ “اللهم …. ما نقدت من شيء فلا تفقدني عونك عليه حتى لا اتكلف ما لا احتاج اليه يا ذا الجلال والأكرام” ويلاحظ في هذا النص الدعائي كلام حول الفقدان وضياع الأشياء، وهو ما يدعو الى التأمل، ذلك انه روي ان عيد النوروز كان ذلك اليوم الذي عثر فيه النبي سليمان بن داوود (عليهما السلام) على خاتمه بعد ان كان قد فقده.

النوروز في آذربيجان
ان عيد النوروز في جمهورية آذربيجان الجارة الشمالية لإيران له اهمية خاصة عند ابناء هذا البلد. وتأتي هذه الأهمية من ان هذا العيد هو عيد رسمي ووطني لجمهورية آذربيجان.
ومن بعد استقلال جمهورية آذربيجان في ۱۸ تشرين الاول، اكتوبر، من عام ۱۹۹۱ للميلاد اتسع نطاق الإحتفال بهذا العيد ليتعدى البيوت الى الأحياء ومن بعد ذلك الى ميادين المدن وساحاتها. لقد اصبح للنوروز في آذربيجان مراسيمه الرسمية.
وفي العالم الحالي اعلنت الحكومة الاذربيجانية عطلة رسمية امدها ۸ ايام بمناسبة النوروز.
ويعتبر شعب آذربيجان عيد النوروز عيد السَّلام والمحبة والوئام والوحدة، وفي اطار عادات هذا العيد التقليدية، فإن الخصام بين الناس يزول وتزال من القلوب الضغائن والأحقاد فيرى الناس احباباً متآلفين.

طاجيكستان وعيد النوروز
ان احتفال النوروز عند سكان طاجيكستان لاسيما عند البدخشانيين منهم هو احتفال وطني ورثوه عن الأجداد. ويقام هذا العيد في هذا البلد على مدى ثلاثة ايام. والعيد في طاجيكستان هو رمز المحبة والألفة واحياء كل الموجودات.
وفي طاجيكستان يسمى عيد النوروز، خيدير ايام، وتعني هذه العبارة الإحتفال الكبير.
وقبل حلول عيد النوروز، يقيم الأطفال في طاجيكستان مراسيم، تعرف بمراسيم، طواف الورود، يخبرون بها الآخرين بحلول العيد وقربه. وتجري هذه المراسيم قبل اسبوع من العيد. اي في بداية العشرة الثانية من شهر آذار مارس حيث يحمل الأطفال الزهور ويطوفون بها، وكلما وصلوا بيتاً هنأوا اهله بحلول العيد وحلول فصل الربيع وهم ينشدون القصائد والشعر الفارسي.
وفي مقابل تبريك الأطفال، يقدم لهم اصحاب البيوت الهدايا التي تكون مقداراً من القمح او الحمص او انواع اخرى من الغلات والمحاصيل الزراعية او الحلوى. وبعد ان يجمع الأطفال هذه المواد، يأتون بها الى بيت احد الأصدقاء، حيث يولم لهم صاحب البيت وليمة النوروز.
ومن البرامج الأخرى لعيد النوروز عند سكان طاجيكستان الخروج الى الحدائق والمتنزهات وشراء الحاجيات واقامة المراسيم الثقافية وكذلك مسابقات المصارعة المحلية.
ويقوم الناس في طاجيكستان لاسيما طائفة البدخشانيين بتنظيف البيوت واعدادها لأستقبال العيد، ومن عادات الناس في هذا العيد اعداد الحلوى والفطائر والأطعمة الأخرى.
ومما يزيد في فرح الناس بهذا العيد انواع التسلية المختلفة، ومن المتعارف في عيد النوروز في طاجيكستان طبخ غذاء العيد الذي يتكون من القمح ولحم رأس الخروف، حيث يدعى الناس الى تناول هذا الطعام.

النوروز في قزاقستان (كازاخستان)
يرى الناس في كازاخستان ان النوروز هو الأعتدال الربيعي، وهم يعتقدون ان في النوروز تصل النجوم الى نقطة البداية، وان كل شيء في هذا العيد يبدو غضاً وطرياً، وان الأرض تقيم احتفال البهجة والسرور.
وفي الليلة التي من بعدها تطل السنة الجديدة يقوم صاحب كل بيت بايقاد شمعتين فوق سطح بيته وتنظف السيدات البيوت، حيث يرى اهل كازاخستان ان نظافة البيوت في بداية العام الجديد، تحفظ ابناء الأسرة من الأمراض ومن سوء الطالع.
وللنوروز في هذا البلد طعامه الخاص وهو الذي يسمى(گوژه) وهو نوعاً من الحساء او ما يعرف عند الإيرانيين بـ(آش)، واعداد هذا الطعام في النوروز بمعنى وداع الشتاء والأطعمة الشتوية، ويتم اعداد (گوژه) من سبعة انواع من المواد الغذائية.
ويتمتع النوروز بقدسية كبيرة عند سكان كازاخستان واذا ما همى الغيث فيه، استبشر الناس وفرحوا لأنه ايذان بعام جيد وجديد طال عليهم.

النوروز في تركمنستان
في تركمنستان وطبقاً لعادات قديمة واخرى جديدة، يتم الإحتفال بقدوم السنة الجديدة في مرتين واحد الأحتفالين يكون على اساس التقويم الميلادي حيث تبدأ السنة الشمسية في العادة في ۲۱ مارس/ آذار من كل عام ميلادي. هذا الإحتفال ايده منظمة الأمم المتحدة، وهو احتفال دولي بالسنة الجديدة، والاحتفال الثاني هو احتفال عيد النوروز وما يتضمن من عادات وتقاليد ألفها الناس في تركمنستان منذ الأزمنة القديمة.
ان عيد النوروز في تركمنستان هو عيد المزارعين الذين يوفرون للناس ما يحتاجونه من محاصيل. وعليه فإن المزارعين يحتفون ويحتفلون بهذا العيد احتفالاً خاصاً.
وبعد حصول جمهورية تركمنستان على استقلالها اعلن رئيس البلاد النوروز بداية السنة الجديدة احياءاً لتقليد قديم توارثه الناس جيلاً بعد جيل. وبعبارة اخرى يمكن القول ان عيد النوروز اليوم هو عيد رسمي ووطني في تركمنستان.
وحسب اعتقاد الناس في تركمنستان، فأن يوم جلوس الملك جمشيد رابع ملوك الپيشدادين على عرش البلاد كان يوم النوروز.
وفي ايام النوروز في تركمنستان، يعد الناس اطعمة خاصة بهذا العيد ومن هذه الأطعمة، نوروز، كجه، ونوروز بامه، وسمني او سمنو وهو نوع من الحلوى يعد من دقيق القمح او من الحنطة المهروسة.
اما الشباب التركمن فيؤدون في عيد النوروز ألعاباً مختلفة تضفي على العيد فوق سروره سروراً.
وهناك مسابقات تجرى في تركمنستان في ايام العيد ومنها مسابقة الخيول والمصارعة والقفز من مكان مرتفع للأمساك بالمنديل.

النوروز في قرقيزستان {قلقيزستان}
احتفالات عيد النوروز في هذا البلد، تقام في يوم واحد فقط، حيث تعد الحكومة للأحتفالات في ذلك اليوم في مدن البلاد المختلفة، وفي القرى يشرف على احتفالات النوروز الشيوخ وكبار السن. اما مراسيم العيد فتقام في المدن وفي الميادين الكبرى وفي القرى فيما يحيطها من اراضي.
والمتعارف عند سكان هذا البلد في النوروز طهي الأطعمة الخاصة بالعيد التي توزع على المدعويين والناس عامة مجاناً.
ومن مراسيم العيد هنا اقامة مجموعة من المسابقات مثل مسابقة ركوب الخيل، ويتابع الناس هذه المسابقات ويرصدونها بدقة، وفيها يتم تقديم الجوائز للفائزين الأوائل.

النوروز في ازبكستان
ان الشعب الأزبكي يحتفل في الأول من شهر فروردين من كل عام شمسي بعيد النوروز، ويبدأ النوروز من تنظيف البيوت، حيث تقوم النساء والفتيات باخراج اثاثهن وحاجاتهن من البيوت وعرضها تحت اشعة الشمس كي تفيض الشمس رائحة النوروز عليها، ومن عادات الأزبك استبدال بعض حاجيات المنزل بأخرى جديدة ومن تلك الحاجيات الأطباق والأواني المكسورة. كما يتم ملىء القدور من ماء المطر النازل في شهر فروردين وايام العيد، اذ في ذلك ما يجلب الرزق للأسرة ويجعله وفيراً.
ويقوم الأزبك وهم ينشدون الأناشيد والأغاني باعداد طعام العيد من عصارة القمح، حيث يتم طبخ هذا الطعام بواسطة نار التنور.
ويتعرف الأزبك على النوروز وقدومه بمرور اللقالق وانهم ليتفائلون بها، فيتنبأوون من ذلك بعض الأمور جرياً على عادة كانوا قد ألفوها.

النوروز في افغانستان
يعتبر عيد النوروز في افغانستان من الأعياد القديمة، وفي ولاية بلخ الأفغانية ومركزها مزار شريف لايزال الناس يحتفلون بعيد النوروز بكل ما كان له في الماضي من جلال وعظمة.
وفي الأيام الأولى من العام الجديد تمتلى السهول في بلخ وجدران واسطح المنازل فيها بالكثير من الزهور الحمراء.
وفي اليوم الأول من ايام عيد النوروز ينصب الناس البيرق الذي ينسب للأمام امير المؤمنين علي بن ابي طالب (عليه السَّلام) ويرفع علم الإمام علي (عليهم السَّلام) هذا في مراسيم خاصة في كل من مزار شريف وكابول العاصمة الأفغانية وباهتزاز هذه الراية تبدأ احتفالات النوروز في افغانستان بشكل رسمي. وتستمر هذه الإحتفالات على مدى اربعين يوماً بلياليها، وعلى مدى هذه الأربعين يوماً يجلس الناس من المحتاجين والفقراء والمرضى طلباً للشفاء.
ويرى الناس في افغانستان ان اهتزاز هذا العلم بهدوء ومن دون توقف دليل على ان السنة الجديدة هي سنة خير ميمونة ومباركة.
ومن عادات النوروز في بلخ العديد من المسابقات ومنها مسابقة الجمال الحربية والمصارعة.
ويكون النوروز في افغانستان متزامناً مع فصل العمل والنشاط والسعي والمثابرة، وفي هذا البلد تفتح المدارس ابوابها مع شروع فصل الربيع. والجامعات هي الأخرى تبدأ اعمالها، حيث يتوجه التلاميذ والطلاب بعد انقضاء العطلة الشتوية الى مقاعد الدراسة والتحصيل.

النوروز في باكستان
يسمى النوروز في باكستان، بعالم افروز، وهو يعني اليوم الجديد القادم الذي بقدومه ينير العالم ويجعله وضاءاً.
وفي باكستان تقوم الجماعات الدينية والشرائح الإجتماعية وفي الصفحات الأولى من تقاويمها بكتابة شرح حول النوروز وبيان اهميته وقيمته.
ويحترز الناس في باكستان ايام النوروز من التلفظ بالالفاظ البذيئة، ويتعاملون مع بعضهم البعض بروح المودة والإخلاص والعطف.
ومن بين عادات الباكستانيين في النوروز انشاد الاشعار النوروزية باللغات الأردية والدريه والعربية، واكثر هذه الأشعار تكون بشكل قصائد وغزليات.
ويرى الباكستانيون ان الهدف من عيد النوروز بعث الأمل في النفوس وتوفير الأمن والسَّلام والإستقرار في العالم الإسلامي والعالم بشكل عام. حتى ان في ايام هذا العيد تعبق النفوس والقلوب بالحرية والسعادة والمحبة والأخاء والمساواة والتآلف والوئام فكل هذه الصفات الحسنة هي بمثابة الزهور التي تتفتح اورادها في ربيع الروح تزامناً مع بداية ربيع الطبيعة.

النوروز في تركيا
كان المواطنون في الدولة العثمانية وتركيا التي كانت جزءاً منها يحتفلون بعيد النوروز على مدى عدة ايام.
الأتراك يعتبرون النوروز بداية ربيع الطبيعة وتجديد الحياة في العالم، وبعض منهم يرى ان النوروز يوم مقدس الى جانب ليلة القدر وليلة البراءة وآخرون يرون فيه عامل الإتحاد والتآلف ويوم ولادة الإمام علي (عليهم السَّلام) وتنصيبه في مقام الخلافة، وكذلك يوم اقترانه بفاطمة الزهراء (سلام الله عليها).
وكان الأتراك في تركيا يحتفلون بعيد النوروز حتى السنوات الأولى من قيام النظام الجمهوري في هذا البلد. بيد ان هذا العيد فقد رونقه شيئاً فشيئاً مع مرور السنين.
وحتى مدة حافظ عيد النوروز في تركيا على كيانه في المناطق التي يقطنها الأكراد في هذا البلد وفي المناطق الشمالية منه.
وفي المدن الواقعة في الجنوب الشرقي من تركيا تقام احتفالات النوروز بشكل كبير على ان مثل هذه الأحتفالات تعكس في الغالب فولكلور سكان هذه المناطق.
ومن مراسيم النوروز هنا العزف على بعض الآلات الموسيقية مثل الزرنة وقرع الطبول، وكذلك إلقاء الخطب الى جانب النيران المتوقدة.
وتقام احتفالات النوروز في كبريات الميادين في المدن وفي القرى، حيث يجتمع الكثير من الناس رجالاً ونساءاً تتشابك ايديهم ويدورون حول النيران ويرقصون.
ومن عادات الأتراك في النوروز اعداد الأطعمة والحلويات الخاصة به.

النوروز في العراق
من البلدان الأخرى في المنطقة التي تحتفل بعيد النوروز العراق، وتقام مراسيم هذا العيد في الغالب من قبل الأكراد.
وحتى في زمن حكومة صدام حسين الذي كان يكن عداءاً للتقاليد غير العربية، كان العراقيون يحيون احتفالات النوروز.
وبعد سقوط نظام البعث واقامة الحكم الجديد في العراق وهو الحكم الحالي، فإن النوروز قد لقي اهمية في هذا البلد، هي في الحقيقة اهمية خاصة، حتى ان المسؤولين السياسيين في العراق يقدمون تهانيهم لأبناء الشعب العراقي بمناسبة عيد النوروز وبداية السنة الشمسية الجديدة.
ومن عادة الأكراد في النوروز المكوث في البيوت اذا ما شهد العام السابق موت عزيز لهم، وفي العيد يأتي الناس لمواساتهم.

النوروز في زنجبار
تسمى مراسيم النوروز في زنجبار بـ نوروزي والزنجي اوالزنگي هي كلمة فارسية تعني اللون الغامق البني والأسود وبار يعني المكان كالقصر وما اشبه وقد تعني هذه الكلمة الساحل والضفة، فتكون رنگبار او زنجبار كما يلفظها العرب ساحل السود او موطن السود من غير العرب، وتطلق هذه الكلمة على لسان سكان هذه المنطقة ويسميها الأوروبيون،زنزيبار، تقع زنجبار في السواحل الشرقية لقارة افريقيا وكان الإيرانيون في العهد الأخميني يترددون للتجارة على هذا الجزء من افريقيا.
وفي الأزمنة السحيقة لاسيما بعد هجوم النازيين على إيران، هاجر جمع غفير من اهالي شيراز الى منطقة زنجبار واليها نقلوا منذ ذلك الوقت بعضاً من عادات الإيرانيين ومنها النوروز.
ومضت السنين والنوروز في زنجبار احتفال يعرف بـ نوروزي.
ومن عادة الناس في زنجبار في النوروز طهي الطعام والإجتماع في وليمة في بيت احد ابناء الأسرة.
ومن عادات سكان زنجبار في عيد النوروز اعداد انواع من الحلوى يأكلونها مع لحم الدجاج.

النوروز في مصر
لدى النصارى في مصر وهم الذين يعرفون بالأقباط احتفال يسمى احتفال النيروز.
واذا كان النوروز عند الآخرين يقام في بداية فصل الربيع، فأن القبط في مصر يحتفلون بنيروزهم في كل عام مع بداية فصل الخريف، حيث في ذلك الوقت بداية السنة القبطية.
وحول النيروز او النوروز عند القبط آراء مختلفة فمنهم من يرى ان هذا العيد قد بقي من عهد سيطرة الأخمينيين على مصر، بينما يرى آخرون انه من اعياد مصر القديمة.
وعلى ما يبدو فإن المصريين قد اخذوا النوروز عن الإيرانيين، وانهم يقيمونه بنفس عادات الإيرانيين وتقاليدهم، وان اختلف نوروز المصريين في زمن الإحتفال عن نوروز الإيرانيين.
ويبدأ النوروز المصري ولنقل النوروز القبطي كل عام مع بداية الفصل الزراعي وعندما يفيض نهر النيل، فيروي بمياهه الأراضي الزراعية المترامية من حوله.
وبعبارة اكثر دقة يمكن القول ان النوروز عند اقباط مصر هو اليوم الأول من شهر توت احد الأشهر عند قدماء المصريين.
على ان صاحب كتاب، صبح الأعشى، يقول ان النوروز هو من اشهر الأعياد في مصر وانه انما اخذ عن إيران القديمة وسمي من بعد ذلك نيروز الأقباط وعاداته التي تقام في مصر هي عين ما عند الإيرانيين من عادات في هذا العيد.
وفي النوروز عند المصريين يعم الفرح الناس حيث يشعلون النيران، ويتراشقون بالمياه ومراسيمهم في هذا العيد اكثر تفصيلاً مما عند الإيرانيين.
وثمة اقوال اخرى، حول وفود النوروز الى مصر، فالبعض يقول ان هذا العيد دخل مصر على عهد، كمبوجيه، عند الإستيلاء على مصر في عام ٥۹٥ قبل الميلاد.
وهناك من يرى ان النوروز قدم الى مصر في زمن الدولة الساسانية وفي عهد الملك الإيراني خسرو پرويز في عام ٦۱۹ للميلاد.
وهناك فريق ثالث يرى ان النوروز حل في ارض مصر بعد ان فتح العرب المسلمون ارض الكنانة.
وحول عادات المصريين في النوروز كتب ليثي levy في كتابه، التراث القديم في إيران، يقول يحتفل المصريون بالنوروز في شهر توت او في بدايته، حيث يوقدون النيران، ويرمي بعضهم بعضاً بالماء، وفي هذا العيد يهدى الى موظفي الدولة وعوائلهم الملابس، ويتهادى الناس في هذا العيد طبقاً لعادة قديمة، وبعد ان فتح العرب مصر استمر الأحتفال بهذا العيد القديم من قبل المصريين.

معرفة الله تؤخذ من العارفين به


السلام عليكم أيها الأحباء ورحمة الله وبركاته، معرفة الله الخالية من الشوائب هي من أعز ما يطلبه المؤمنون الصادقون، فمن أين يحصلوا عليها؟ الفطرة السليمة في كل إنسان تجيب بوضوح أن فاقد الشيء لا يعطيه. فمن يملك معرفة الله الخالية من الشوائب هو القادر على إتحاف طلابها بها. أيها الإخوة والأخوات نتعرف على من يملك معرفة الله الخالية من جميع الشوائب من خلال التدبر في المقاطع التالية من مقدمة كتاب شرح المائة كلمة المختارة من كلام أمير المؤمنين الإمام علي عليه السلام، وشارحها هو الذي قال عنه العلماء بأنه كمال الدين ميثم بن علي بن ميثم البحراني العالم الرباني والفيلسوف المتبحر المحقق والحكيم المتأله المدقق جامع المعقول والمنقول أستاذ الفضلاء صاحب الشروح الثلاثة على نهج البلاغة، المتوفى سنة ٦۷۹ للهجرة رضوان الله عليه. 
مستمعينا الأعزاء، هذا العالم الرباني بدأ مقدمته لكتابه شرح المئة كلمة المنتخبة من الكلام العلوي بمناجاة مؤثرة لله عزوجل تشتمل على إشارات بليغة في بيان حقيقة الحمد لله ودور النبوة الخاتمة في هداية أحباء الله إليه عزوجل وإلى معرفته قال رضوان الله عليه: “اللهم يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قدوس يا سلام، يا مبدأ الجود ومنبعه وغاية كل موجود ومرجعه، يا نور الأنوار وعالم خفيات الأسرار، أحمدك على عواطف كرمك وسوابغ نعمك، لا مجازاة لفضلك وإحسانك بل خضوعا لعزتك وسلطانك، واستكانة لعظمتك وعلو شأنك، وأخلي ذاتي عن كل معبود بلا إله وأحليها بـ (إلا أنت) وبما أنت أهله، وأتمم زينتها بشهادة أن محمدا عبدك ورسولك، الجالي لصدء القلوب، الفاتح لخزائن الغيوب، الموري لقبس الهدى بعد أن غشى ظلام الجهل أبصار العقول، الرافع لموضحات الأعلام بعد أن ضل الدليل وتاه المدلول، اللهم وأسألك أن تتحفه شرائف صلواتك وتمنحه نوامي بركاتك، وأن تجعل لآله وخلفائه الراشدين من ذلك أجزل حظ وأوفاه وأوفر قسط وأنماه، وأسألك أن تنور قلبي بلوامع هدايتك وتلحظ وجودي بعين عنايتك، إنك أنت الوهاب”.
مستمعينا الأكارم، إذن فالله عزوجل هو الهدف الأسمى لكل سالك صادق، وإتباع رسوله الأكرم صلى الله عليه وآله هو الصراط المستقيم المؤدي إلى هذا المقصد الأسنى. وإتباعه صلى الله عليه وآله إنما يتحقق بالتمسك بولاية الوصي المرتضى وأولاده الأئمة المعصومين صلوات الله عليهم أجمعين، لأنهم هم العارفون بهذا الصراط المستقيم، قال الشيخ ابن ميثم البحراني في تتمة كلامه:“أما بعد فلما كان أكمل السعادات وأتمها وأشرف الدرجات وأهمها هو الوصول إلى الواحد الحق والحصول في المقعد الصدق حيث تنمحق أبصار البصائر في تلك المشارق وتحترق القلوب في تلك المحارق، وكان مولانا وإمامنا سيد الوصيين أمير المؤمنين ذو الآيات الجلية والكرامات العلية علي بن أبي طالب سلام الله عليه ممن تسنم من تلك الدرجات أعلاها وفاز من تلك المقامات بأجلاها وأسماها حتى ظهرت ينابيع الحكمة على لسانه وسطع صبح الحق من أفق برهانه، فلاحت من وادي كماله أعلامه الزاهرة ولوحت إلى شرف قوته القدسية آياته الباهره وكان من جملة حكمه البالغه وشموسه البازغة مائة من الكلم جمعت لطائف الحكم أحببت أن أتحف بكشف أستار بعض تلك الكلمات ورموزها وابراز ما ظهر لي من دفائنها وكنوزها، وشرعت في ذلك معتصما بالله وملتمسا للعذر ممن عثر لي علي هفوة واطلع مني على زلة فإنى مع قصور استعدادي عن درك هذا المقام أحوالي الحاضرة جارية علي غير نظام، وعلى الله قصد السبيل وهو حسبي ونعم الوكيل”.
انتهى مستمعينا الأكارم ما اخترناه من كلام العالم الرباني أعلم شراح نهج البلاغة الشيخ ابن ميثم البحراني، وقد جاء في مقدمة كتابه القيم في شرح المائة كلمة المختارة من كلمات مولى الموحدين الإمام علي عليه السلام فما الذي نستفيده مما نقلناه؟ في الإجابة نقول: إن من أهم ما نستفيده من هذا الكلام البليغ هو أن معرفة الله عزوجل إنما تحصل للمؤمن السالك إليه بالأخذ بأقوال وسنة سادات العارفين به محمد وآله الطاهرين صلوات الله عليهم أجمعين.
وبهذا نختم حلقة اليوم من برنامج (من فيض أهل المعرفة)، شكرا لكم ودمتم في رعاية الله.

عبادة معنى الإسم عند العارفين بالله


بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد وال محمد وعجل فرجهم وألعن أعداءهم من الأولين والآخرين

السلام عليكم ورحمته وبركاته

عبادة معنى الإسم عند العارفين بالله

السيد : يوسف العاملي

Résultat de recherche d'images pour "‫معرفة الله‬‎"

جاء في مناجاة العارفين في طلب المعرفة العبارة التالية : (( ولا تجعلني يا إلهي ممن يعبد الإسم دون المعنى )).

 

عن هشام بن الحكم أنه سأل أبا عبد الله عليه السلام عن أسماء الله واشتقاقها، والله مما هو مشتق ؟ فقال : يا هشام الله مشتق من اله ، واله يقتضى مألوها ، والاسم غير المسمى ، فمن عبد الاسم دون المعنى فقد كفر ولم يعبد شيئا ، ومن عبد الاسم والمعنى فقد أشرك وعبد اثنين ، ومن عبد المعنى دون الاسم فذاك التوحيد، أفهمت يا هشام؟ قال: زدني، قال: لله تسعة وتسعون اسماً فلو كان الاسم هو المسمى لكان كل اسم منها إلهاً ولكن لله معنى يدل عليه بهذه الأسماء وكلها غيره، يا هشام الخبز اسم للمأكول والماء اسم للمشروب والثوب اسم للملبوس والنار اسم للمحرق، أفهمت يا هشام فهماً تدفع به وتناضل به أعداء الله المتّخذين مع الله عز وجل غيره؟ قلت: نعم، فقال: نفعك الله به وثبتك يا هشام. قال هشام: فوالله ما قهرني أحد في التوحيد حتى قمت مقامي هذا..

الذي يعبد الله بالتحقيق والمعنى والجعل الإلهي هو ذات المعصوم  فالفناء في ذات المعصوم عند العرفاء يعتبر عبادة الله بالتحقيق وبالجعل الإلهي.

والسؤال المطروح كيف نفنى في ذات المعصوم ؟

الفناء في ذات المعصوم هو المعنى الذي نعبد به الله حقيقة ففي ذات المعصوم يوجد معنى الله الذي يغفل عنه من يعبد الاسم دون المعنى.

الإسم الأعظم الإلهي مكون من 73 حرفا عند أهل البيت عليهم السلام 72 حرفا منه لكي يعلم ما في نفوسهم ولا يعلموا ما في نفسه.

الإيمان بالغيب والولاية للمعصوم هو كمال العبادة  لأن الولاية تجعل المؤمن الموالي العارف في معنى 72 حرفا من الإسم  الأعظم والإيمان بالغيب تجعله في البقية للعدد 73 حرفا وبالتالي يكون قد عبد الله في معناه حقيقة وتحققا وبذلك يقول  كما جاء في دعاء المشلول (( يا إلهي بالتحقيق)).

 

كرامة مؤمني عصر الغيبة


كرامة مؤمني عصر الغيبة
أفضل أدعية التوسل بالمهدي
حكاية عنوانها (حفظ حقائق الإيمان)

يا أيها الخلف الذي لظهوره
تهفو القلوب وللقا تتطلع
نص الكتاب أتى بحقك شاهداً
وحديث جدك في المساند يرفع
لو لم يكن من هذه الدنيا سوى
يوم لكان به الظهور الأروع
يعلو نداء الحق يهدر هاتفاً
ظهر الهدى شمس تطل وتسطع

بسم الله والحمد لله الملك الحق المبين نور السموات والأرضين
والصلاة والسلام على آياته العظمى في العالمين نبيه المبعوث رحمة للخلائق أجمعين وآله الطيبين الأطهرين..
السلام عليكم أيها الإخوة والأخوات ورحمة من الله وبركات..
بتوفيق الله وفضله نلتقيكم في حلقة جديدة من هذا البرنامج أعددنا لكم فيها الفقرات التالية:
فقرة عقائدية عنوانها:كرامة مؤمني عصر الغيبة
وإجابة عن سؤال مستمعنا الكريم الأخ علي شريف عن:أفضل أدعية التوسل بالمهدي
والمحطة الأخيرة حكاية موثقة أخرى من حكايات الفائزين بالألطاف المهدوية الخاصة عنوانها:حفظ حقائق الإيمان
تابعونا على بركة الله في هذه المحطات وأولها هي:
كرامة مؤمني عصر الغيبة
روى المحدث الجليل أبو جعفر محمد بن الحسن الصفار المتوفى سنة ۲۹۰ للهجرة وكان من ثقاة أصحاب الإمام الحسن العسكري – عليه السلام – في كتابه (بصائر الدرجات) مسنداً عن الإمام محمد الباقر – عليه السلام – قال:
“قال رسول الله – صلى الله عليه وآله – ذات يوم وعنده جماعة من أصحابه: اللهم لقني إخواني. [قالها] مرتين؛ فقال من حوله من أصحابه: أما نحن إخوانك يا رسول الله؟
فقال – صلى الله عليه وآله – :
لا إنكم أصحابي، وإخواني قوم في آخر الزمان، آمنوا ولم يروني، لقد عرفنيهم الله بأسمائهم وأسماء آبائهم من قبل أن يخرجهم من أصلاب آبائهم وأرحام أمهاتم، لأحدهم أشد بقية على دينه من خرط القتاد في الليلة الظلماء؛ أو كالقابض على جمر الغضا، اولئك مصابيح الهدى، ينجيهم الله من كل فتنة غبراء مظلمة
ذا الحديث الشريف – مستمعينا الأفاضل – هو أبلغ النصوص الشريفة التي تبين عظيم منزلة المؤمنين من أهل عصر غيبة خاتم الأوصياء المحمديين المهدي الموعود – أرواحنا فداه – وعظيم كرامتهم على الله عزوجل.
أجل، فالنبي الأكرم – صلى الله عليه وآله – يصفهم بكونهم (إخوانه)، ومعلوم أن مقام (الأخوة) لسيد الكائنات هو المقام الذي اختص – صلى الله عليه وآله – وبأمر من ربه، أختص به أميرالمؤمنين الوصي علي المرتضى – صلوات الله عليه – كما صحت بذلك الروايات الشريفة المروية من طرق الفريقين.
من هنا نفهم عظيم منزلة وكرامة مؤمني عصر الغيبة ونحن نرى أن سيد الرسل يخصهم بمقام (الأخوة) المبارك الذي خص به أميرهم المرتضى، فيصفهم بأنهم إخوانه ويتشوق لرؤيتهم؛ فأي كرامة للمؤمن عند الله ورسوله – صلى الله عليه وآله؟
أيها الإخوة والأخوات، ومن عظيم البركات التي يفوز بها مؤمنو عصر الغيبة المهدوية هو الله عزوجل يتفضل عليهم بتسديد خاص يعصمهم من التأثر السلبي بأشكال الفتن الأخلاقية والعقائدية والأمنية التي يعج بها عصر الغيبة، وهذا ما نشهد كثيراً من مصاديقه الخطيرة في عصرنا الحاضر، مثل ظهور أنواع التيارات التي تسعى لإضلال المسلمين بشعارات وادعاءات شتى كثير منها خفي يصعب معه تمييز الحق عن الباطل، ومن هذه الفتن ينجيهم الله عزوجل بنور البصيرة يصبحون معه (مصابيح الهدى) كما يبشرنا النبي الأعظم في حديثه المتقدم.
كما ينجيهم الله عزوجل من فتن الإرهاب الأمني وغوائل أعدائهم الذين يتربصون بهم الدوائر، ويكيدون لهم بأنواع الدسائس وكلها مصاديق للفتن الغبراء المظلمة حسب تعبير سيدنا الهادي المختار – صلى الله عليه وآله الأطهار – حيث قال:
“ينجيهم الله من كل فتنة غبراء مظلمة
وفي هذا الحديث النبوي الشريف – أيها الأفاضل – إشارات بليغة الى السبل العملية التي على المؤمن أن ينتهجها لكي يرقى بإيمانه الى مرتبة (إخوان رسول الله صلى الله عليه وآله) وهذا ما نتناوله في حلقة مقبلة من البرنامج بإذن الله.
يا حجة المولى وآية ربه
ومن الوجود بنوره يتشعشع
عجل فإن السيل قد بلغ الزبى
والظلم جاث ما له من يدفع
عجل فيومك للهداية مشرق
وبه دياجي الظالمين تقشع
عجل فديتك للشريعة منقذاً
وبأفق مطلعك الحقائق تطلع

نتابع أعزاءنا مستمعي إذاعة طهران صوت الجمهورية الإسلامية في ايران تقديم حلقة اليوم من برنامجكم (شمس خلف السحاب) شاكرين لكم كرم المتابعة.
كما نشكر أخانا علي شريف على تواصله الكريم مع البرنامج ورسالته الأخيرة التي طلب فيه التعرف بأفضل أدعية التوسل الى الله عزوجل بخليفته صاحب الزمان – أرواحنا فداه -.
نستمع معاً للإجابة عن سؤاله الكريم من أخينا الحاج عباس باقري..
class=”TELLER”> باقري: بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم أيها الأطائب، طابت أوقاتكم بكل خير ورحمة وبركة من الله. سلام على الأخ علي شريف. بالنسبة لسؤاله الكريم عن أفضل أدعية التوسل الى الله عزوجل بالامام المهدي عليه السلام. فيما يرتبط بهذا السؤال، هنالك محموعة من الأدعية الواردة عن ائمة اهل البيت سلام الله عليهم. دعاء التوسل المعروف الشامل، بعض الأدعية التوسل بهم جميعاً فهذه ايضاً يكون التوسل بها توسلاً بالامام المهدي سلام الله عليه ضمنياً. هنالك ادعية خاصة، بالنسبة لهذه الأدعية العامة يمكن لمن أراد التوسل بالامام المهدي على نحو الخصوص أن يختار المقطع الخاص به عليه السلام يعني المقطع الخاص من الدعاء العام ويتوسل به بألفاظه المباركة وهي ألفاظ مباركة كما مثلاً هي ألفاظ دعاء التوسل المشهور. اضافة الى الأدعية العامة هنالك توسل عام ورد في كتاب الدعوات للقطب الراوندي رضوان الله عليه، هذا السيد الجليل، النبي الأكرم صلى الله عليه وآله فيما يرتبط بخصوصيات التوسل اذا بلغ الذبح يعني التعرض للأخطار المهلكة، الأخطار الصعبة المؤمن يتوسل بالامام صاحب الزمان، هذا أمر عام. عند هذه الحالات الشدائد الشديدة يتوسل بالامام، هنا الأمر ليس مشروط بلفظ معين يعني نفس التوجه الى الله تبارك وتعالى بصاحب الزمان، الإستغاثة بصاحب الزمان وهي إستغاثة بالله تبارك وتعالى فهو بقيته وخليفته في أرضه يكفي. حتى الإستغاثة العامة، أغثني او اعني او نظائر ذلك من الألفاظ، هذا الأمر الثاني الذي ورد عن النبي الأكرم صلى الله عليه وآله. هنالك ادعية اخرى جمع عنها الشيخ المجتهدي كتاب الصحيفة المهدوية المباركة تسعة أدعية خاصة بالتوسل بالامام صاحب الزمان سلام الله عليه منها الدعاء المروي في قبس المصباح هو دعاء قيم تقدم شرحه في برنامج ينابيع الرحمة مفصلاً “أللهم أني أسألك بحق وليك وحجتك صاحب الزمان إلا أعنتني به على جميع اموري” من الأدعية التي تنفع في جميع الحالات خاصة فيما يرتبط بالظفر على الأعداء سواء كانوا من شياطين الأنس او من شياطين الجن. هناك ايضاً العبارة القصيرة التي وردت في عبارة أبي الوفاء الشيرازي المشهورة “يامولاي ياصاحب الزمان أدركني فقد بلغ مجهودي ياصاحب الزمان اغثني ياصاحب الزمان أدركني” هذه من العبارات العامة التي يمكن الإستعانة بها والتوسل الى الله تبارك وتعالى بالامام المهدي في مختلف الحالات وخاصة عند الشدائد. طبعاً الدعاء الأول عام يعني طلب المعونة عن طريق الامام المهدي في جميع الأمور، رواية التوسل في قبس المصباح. هنالك ايضاً الأدعية التي وردت في الحالات الخاصة في الشدائد. ماجربه المؤمنون، هنالك ألفاظ لم ترد مباشرة عن الامام المعصوم ولكن جربها المؤمنون، دعاء “يافارس الحجاز أدركني أبا صالح المهدي أدركني” مثال هذه العبارات جرت سيرة المؤمنين على التوسل بالامام صاحب الزمان الى الله تبارك وتعالى ولعل من أهمها دعاء الفرج المشهور فهو من أدعية التوسل المهمة وقد علمه الامام المهدي مباشرة لأحد المؤمنين كما ورد في الرواية المشهورة، يمكن مراجعة هذه الأدعية بصورة مفصلة في الفصل الخاص بالتوسل في الصحيفة المهدوية المباركة. شكراً للأخ علي شريف وشكراً لجميع الأخوة والأخوات وجعلنا الله وإياهم من المتوسلين الى الله ببقيته وخليفته صاحب الزمان أرواحنا فداه.
نشكر أخانا الحاج عباس باقري على هذه التوضيحات، وندعوكم – أحباءنا – الى استلهام دروس في معرفة إمام العصر الذي تنجي معرفته من ميتة الجاهلية كما ورد في الحديث النبوي المشهور.
وهذه الدروس المعرفية يجتنيها المتأملون في الحكايات الموثقة للفائزين برؤية صاحب الطلعة الرشيدة والغرة الحميدة – صلوات الله عليه -.
إذن تابعونا والمحطة الأخيرة في البرنامج تحت عنوان:
حفظ حقائق الإيمان

أيها الأكارم.. من الوسائل التي ترسخ الإيمان الصحيح في القلب حفظ وكتابة الحقائق المعرفية المهمة التي يحصل عليها المؤمن بلطف الله عزوجل، خاصة التي تأتيه من غير الوسائل المألوفة، ففي تسجيلها حفظ لها من الضياع وصيانته للمؤمن من نسيانها.
وهذا هو أحد الدرسين المهمين اللذين تشمل عليها الحكاية التي اخترناها لهذا اللقاء وهي من مجموعة الحكايات والرؤى الصادقة التي سجلها العلامة الورع الشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي – رضوان الله عليه – في موسوعته العقائدية المهمة الموسوعة بـ (إثبات الهداة بالنصوص والمعجزات).
وقد نقلنا في حلقات سابقة عدة من هذه الحكايات من الجزء الخامس من هذه الموسوعة، وننقل حكاية مؤثرة أخرى فابقوا معنا مشكورين..
قال العلامة الحر العاملي – رضوان الله عليه -:
(ومنها – أي من الحكايات التي تشتمل على دلالات صدق الرؤى للمهدي الموعود – عجل الله فرجه – أني رأيته – عليه السلام – في النوم كأنه جالس في مجلي الدرس الذي أجلس فيه في المشهد [الرضوي] المقدس في القبة الكبيرة الشرقية، وأني جئت فسلمت عليه وقبلت يده وقلت:
يا مولاي، عندي مسائل، أتأذن أن أسألك عنها؟
فقال – عليه السلام -؛ اكتبها لأكتب لك الجواب فإ،ه أبعد من النسيان.
ثم قرب [روحي فداه] لي دواة وقرطاساً، فكتب له أربع مسائل وتركت بياضاً لكتابة الجواب، فأخذ يكتب بيده، فتقربت لأنظر الى خطه فرأيته خطاً متوسطاً في الحسن، فخطر ببالي أني كنت أظن خط مولاي – عليه السلام – أحسن من هذا! فلما خطر ببالي ذلك التفت إلي وقال لي قبل أن أتكلم؛ ليس من شرط الإمام أن يكون جيد الخط جداً! فقلت: صدقت يا سيدي، جعلت فداك).
أيها الأفاضل، وفي هذه الحكاية درس ثان في معرفة الإمام المهدي – أرواحنا فداه – أن يكتب الجواب بخط متوسط الحسن، والهدف من ذلك هو تنبيه العلامة الحر العاملي وكذلك سائر المؤمنين الى ضرورة أن يكون إيمانهم بالإمام الحق المنصوب من قبل الله عزوجل مستنداً الى توفر شروط الإمامة التي دلت عليها البراهين العقلية ونصت عليها النصوص الشريفة، لا أن يكون تأثراً بالظواهر التي يمكن للأعداء التدخل فيها فيظهرون مثلاً الأدعياء بصور أو ظواهر جاذبة، كما لاحظنا ذلك في الهيئة التي أظهروا بها أبابكر البغدادي زعيم داعش المزعوم في خطبته بعد الإستيلاء على الموصل وإعلان البيعة له؛ ثم ادعائهم بأن من الذرية الحسينية ونظائر ذلك من أساليب الخداع الهادفة الى إسقاط الناس في فتنة مبايعة الأدعياء.
يا أيها العدل المؤمل ما لنا
أمل سواك وفجره نتوقع
عجل فديتك فالخطوب جليلة
ظلم وجور بالضلالة يشفع
ملئت به كل الربى، منه الورى
أمست تئن وأنت أنت المفزع
رفعت أكفاً للأله وسؤلها
فرجاً بفرجك بالعدالة يطلع

اللهم عجل فرج وليك وبقيتك وخليفتك في أرضك واجعلنا من خيار أنصاره المتمسكين بولايته في غيبته وظهوره – أرواحنا فداه – .
اللهم آمين، وبهذا ننهي أيها الأكارم حلقة اليوم من برنامجكم (شمس خلف السحاب) إستمعتم لها من إذاعة طهران صوت الجمهورية الإسلامية في ايران شكراً لكم وفي أمان الله.

%d مدونون معجبون بهذه: