من عرف نفسه فقد عرف ربه *** أفضل العبادة إنتظار الفرج

(…قال إن له غيبة تكثر أيامها ويطول أمدها فينتظر خروجه المخلصون وينكره المرتابون ويستهزئ به الجاحدون ويكذب فيها الوقاتون ويهلك فيها المستعجلون وينجو فيها المسلمون).

Monthly Archives: أبريل 2019

الخطبة التطنجية لأمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام


محمي: قطعوا عنك السر الربوبي؟


هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

محمي: بيوت الأئمة عليهم السلام


هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

السلطان المذكور في سورة الرحمان


بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وألعن أعداءهم من الأولين والآخرين

السلام عليكم ورحمت الله وبركاته

الإمام المهدي عليه السلام هو السلطان المذكور في سورة الرحمان 

السيد يوسف العاملي


عندما  نقرأ سورة الرحمن التي هي عروس القرآن بتأويل عرفاني نصيب حقيقة الحقائق كلها.182

جاء في سورة الرحمن  (( يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا ۚ لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ )).  

فسر أغلب علماء الدين على مر التأريخ الإسلامي كلمة سلطان  في الآية بالعلم.

 إذا كان مقصود علماء الدين بالعلم هنا هو العلم الذي يؤدي إلى معرفة السلطان فتفسيرهم يكون صحيح  مائة في المائة أما وإن كان تفسيرهم للسلطان المقصود به هو مطلق العلم فتفسيرهم  فيه قصور معرفي  خطير جدا على مملكة الإنسان.

النفوذ من أقطار السماوات والأرض هو  ممكن ومتاح لسكان العالم لكنه لا يكون إلا بسلطان.

فمن هو هذا  السلطان ؟

لحد الساعة ساكنة الأرض  لا تعرف خريطة العالم الحقيقية وهل هو عالمنا مسطح أم كروي ؟ 

28783241_1659922924090249_5607281243189149696_n

فإذا  كان مقصودهم بالسلطان هو العلم فلماذا قصر هذا العلم على معرفة الأبعاد الحقيقية لهذا العالم كل هذه الحقب المتراكمة والمتلاحقة ؟.

((  وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ ۖ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُم مِّنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا (85) )). الاسراء.

الشخص  الوحيد في الوجود  الذي نفذ من أقطار السماوات  والأرض كان هو الرسول الأعظم محمد بن عبد الله صلى الله عليه وآله وسلم وكان ذلك بواسطة البراق .

النفوذ من أقطار السماوات والأرض أمرا متعلقا بالغيب والإيمان وليس أمرا متعلقا بالعلم ومتعلقاته ؟

كيف ذلك .؟

b7fb3-10899576_325394207665886_157816289_n

الإيمان بالغيب يجعل الإنسان المؤمن مؤمن بحقيقة وجوده والوجود كله فعندما تؤمن بكل الوجود تفتح كل الأبواب ويكون النفوذ.

فمن يملك خريطة الوجود والعالم الحقيقية ؟

الشخص الوحيد الذي يملك هذه الحقيقة هو صاحب الزمان عليه السلام لأنه الوارث لعلوم النبوة والخاتمة لكل الشرائع  السماواوية .

الإمام المهدي عليه السلام هو الخاتم للولاية الخاصة والمقيدة ؟

هو شخص واحد لا غيره من يعرف سر العالم كله من عرفه عرف السلطان الذي سوف يفتح للإنسان الأرضي جميع أقطار السماوات والأرض لأنه المخصوص بالعلم  الحقيقي والمعرفة الكلية والشاملة  والسر وسر السر وسر الروح وسر كل شيء.

فمن كان صاحب الزمان هو أيضا صاحب المكان لأن الزمان والمكان كائن واحد مكنون في شخص واحد.


 

محمي: الولاية والأرض …..


هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

محمي: طلائع الفرج


هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

ملحمة الصمود الإلهي


بسم الله الرحمان الرحيم
والصلاة والسلام على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وألعن أعداءهم من الأولين والآخرين

 السلام عليكم ورحمته وبركاته

ملحمة الصمود الإلهي

السيد : يوسف العاملي


Image associée
تأتي الملائكة والكروبيين من أقصى الغيب المغيب والعشق في راية خضراء وتأتي السكينة يحملها وارث سر الأنبياء وتأتي الأنوار وتأتي دولة الأسرار يحملها القدر الإلهي في تحول الوجود في وجه السماء وبسط الأرض على العدل ، وتطير الطيور كلها مع الملائكة الباكية والحانية لتستقبل أعظم سنفونية وملحمة وجودية، ملحمة الصمود الإلهي في أرض البلاء الحسيني ، فلقد عطف الأزل على الأبد وتبدد كل وهم وأزيح كل هم وغم ، فلقد جاء فرج آل محمد تحمله البشرى الخاتمة في أروع صورة إنسانية نصفها الغيبي ملائكي ونصفها الآخر إنساني فيتمثل الآخر الغيبي في هذا الظاهر الظاهري ليقوم باسم القيوم الصمدي صاحب السر المكنون في كتب ما ظهرت فجاءت لتظهر في مرائي الظهور في كل النفوس المنتظرة لوجه المهدي القادم من فج عميق وسر دفين ومظهر أروع من الروعة وأجمل من الجمال لقد تغير وجه الزمان وضحكت الحيتان في أعماق البحار وابتسم ثغر الوجود وتلألأت سرائر الجواهر وباحت بكل جواهرها لمن كان في الأزل حاضرا بالحسين عليه السلام وفي الأبد منتظرا بالمهدي عليه السلام فلقد طوى الدهر نفسه للسرمد وسار في ركبه إلى مولى الموالي ورب الأرباب والأنوار والأرواح وطفحت قلوب الأولياء بأسرار اللقاء فهل من مريد وهل من طالب فالباب مفتوح والولوج مسموح والإذن بالخروج ينتظر لحظة إلهية مغيبة في سر الزمان.


 

يا حجة الله


محمي: دين التأويل هو الدين الجديد ؟


هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

المهدي عليه السلام على لسان السيد المسيح علي السلام


نور المنتظر


الإمامة والغيبة الصغرى


محمي: اشارة رقمية


هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

محمي: أسرار المناجاة الشعبانية 2


هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

%d مدونون معجبون بهذه: