من عرف نفسه فقد عرف ربه *** أفضل العبادة إنتظار الفرج

(…قال إن له غيبة تكثر أيامها ويطول أمدها فينتظر خروجه المخلصون وينكره المرتابون ويستهزئ به الجاحدون ويكذب فيها الوقاتون ويهلك فيها المستعجلون وينجو فيها المسلمون).

المرشد الحقيقي

من كتاب  الإمام الثاني عشر

   لكاتبه هنري كوربان الفرنسي


ملحوظة هامة :


كل الأويسيين  لهم عناية أزلية وهداية أبدية . ولايتهم فيها  ارتباط خفي مع صاحب كل عصر يعيشونه ، فكما كان أويس القرني رضوان الله عليه  مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم  هم جميعا عبر العصور مرتبطين بحبل خفي ورفيع يجمعهم مع الإنسان الكامل،  لهذا هم لا يحتاجون إلى شيخ أو مربي  أو استاذ .


 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: