من عرف نفسه فقد عرف ربه *** أفضل العبادة إنتظار الفرج

(…قال إن له غيبة تكثر أيامها ويطول أمدها فينتظر خروجه المخلصون وينكره المرتابون ويستهزئ به الجاحدون ويكذب فيها الوقاتون ويهلك فيها المستعجلون وينجو فيها المسلمون).

كنوز الله بالطالقان

كنوز الله بالطالقان

بسم الله الرحمن الرحيم

‏الحمد للَّه رب العالمين، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيد البرية وأشرف المخلوقات سيدنا ونبينا أبي القاسم محمد، وعلى آله الأبرار الهداة الأخيار وحجج الجبار على العباد والمشفعين في يوم المعاد.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏رسم‏‏المقدمة: اختلف الباحثون في جبل الطالقان، وموقعها، والمقصود بها، تسمية ومعنى، انّ لفظة لطالقان تطلق على المنطقة الواقعة في سلسلة جبال (آلبرز) على بعد نحو (١٠٠) كم شمال غرب طهران, وهي عموماً منطقة مؤلّفة من عدّة قرى تعرف باسم (الطالقان) وهذه القرى مشهورة بانّ أهلها معروفون بالتقوى، والتعلّق بالقرآن, حتى انّ أهل شمال إيران وغيرهم يأتون إلى قرى الطالقان ليأخذوا معلمي القرآن، يقيمون عندهم بشكل دائم لتعليمهم إيّاه, أو يقيمون عندهم في المناسبات.

إنّ أحاديث الطالقان تتحدّث عن أصحاب خاصّين للإمام المهدي عليه السلام إلاّ أنّها لاتحدّد عددهم, وقد تضمّنت هذه الأحاديث صفات وخصائص عظيمة لهؤلاء, الأولياء والأنصار, إذ انّهم يعرفون الله تعالى، وأهل بصائر ويقين, وأصحاب بطولة وبأس في الحرب, يحبّون الشهادة في سبيل الله تعالى, ويحبّون سيد الشهداء عليه السلام، وشعارهم الثأر له, كما أنّ اعتقادهم بالإمام المهدي عليه السلام عميق، وحبّهم له شديد.

تناولت المصادر الشيعية والسنيّة هذه الكنوز في مواضيع كثيرة, فقد جـاء عن النبي عليه السلام للسيوطي ٢/٨٢ انّه قال: (ويحاً لطالقان, فان لله عزوجل بها كـنوزاً ليست من ذهب ولا فضة ولكنّ بها رجالاً عرفوا الله حق معرفته, وهم من أنصار آخر الزمان). وفي رواية أخرى : (بخ بخ لطالقان) وهذا جزء مما ذكر في بعض من مصادر السنّة.Image associée

أمّا مصادر الشيعة فقد ذكر أيضاً، وإليك ما جاء في (البحار) عن (سرور أهل الإيمان) لعلي بن عبد الحميد بسنده عن الإمام الصادق عليه السلام: (له كنز الطالقان ما هو بذهب ولا فضة, وراية لم تنشر مذ طويت, ورجال كأنّ قلوبهم زبر الحديد,لا يشوبها شكّ في ذات الله, أشدّ من الجمر, ولو حملوا على الجبال لأزالوها, لا يقصدون براياتهم بلدة إلاّ خرّبوها, كأنّهم على خيولهم العقبان, يتمسّحون بسرج الإمام يطلبون بذلك البركة, ويحفّون به يقونه بأنفسهم في الحرب, يبينون قياماً على أطرافهم, ويصبحون على خيولهم، رهبان بالليل, ليوث بالنهار, هم أطوع من الأمة لسيّدها, كالمصباح كأنّ في قلوبهم القناديل, وهم من خشيته مشفقون, يدعون بالشهادة وتمنون أنْ يقتلوا في سبيل الله, شعارهم يا لثارات الحسين, إذا ساروا يسير الرعب أمامهم مسيرة شهر, إلى المولى ارسالاً, بهم ينصر الله أمام الحق).

نقول : واصلت تلك الدول المعروفة بحشر انفها امريكا واسرائيل في كل ما يحدث بالمنطقة والتدخل في شؤون الاخرين عبر اطلاق حرب نفسية شاملة، الرامية الى بلورة ضرب من الانقلاب، والنيل من العلاقات القائمة بين العراق وايران والتي ترسخت بشكل خاص خلال فترة الاحتلال الامريكي للعراق وبالتالي الجهاد ضد شذاذ الارض ( الدواعش ) الذين غزو مناطق من البلاد، تلك الخطوة التي باءت بالفشل في ضوء وعي ويقظة الشعب العراقي والمرجعية الدينية والمسؤولين العراقيين.

نسال ؟ هل أجهضت بغداد مُخطّطاً خفيّاً لتغيير الحُكم فيها قُبيل انطلاقه؟

من المبكر الإجابة على هذا السؤال لان التداعيات ما زالت قائمة وبقوة ؟ وإذا كان الجواب ( نعم ) وفقاً للتأكيد الذي جاء على لسان مُقرَّبين من حكومة السيّد عادل عبد المهدي، وأن هذا المُخطَّط الإنقلابي يتمّ التجهيز له منذ أشهر عديدة، فهل الأطراف الخارجية التي خطَّطت وفشلت، هي مَن حرَّكت بعض جمهورها واستغلَّت حاجة الشعب ولجأت إلى الخطة (ب) ربما ، التي تتجسَّد بإسقاط النظام عن طريق التظاهُرات واتّهامه بالعَمَالة والتبعيّة لإيران .Résultats de recherche d'images pour « ‫كنوز الطالقان‬‎ »

يكاد يكون كل مواطن عراقي خرج لتحسين أوضاع بلده نحو الأفضل وطالب بذلك من خلال التظاهُر، هي قصّة مأساوية تستحق التوقّف عندها واحترامها، ودرساً في الوطنية ينبغي التعلّم منه، لكن من خلال ما هو بات واضحاً، ليس كل مَن خرجَ كان للمطالبة بالخدمات وإصلاح العملية السياسية، بل راح البعض إلى التخريب وإسقاطها واتّهام إيران من دون غيرها.

هنا لا بد لنا ان نسأل من المستفيد فيما يخص أحداث العراق الاخيرة ؟

وفي ما يخصّ توجيه الاتهام فقط إلى إيران، هذا أيضاً دليل آخر على أن المُستفيد مما يحدث هو أميركا و”إسرائيل” والسعودية.Résultats de recherche d'images pour « ‫كنوز الطالقان‬‎ »

– الأولى : هي مَن أوصلت العراق إلى الحافّة وضربت عُمقه الإقتصادي والعسكري والسياسي من خلال الإحتلال عام 2003، وما قبله وما بعده،

– الثانية : “إسرائيل” لها مصلحة بإسقاط النظام في بغداد والإتيان بآخر يُحقِّق لها مصلحة إستراتيجية في إنهاء وجود الحشد الشعبي وإخراج العراق من دول محور المقاومة ، خصوصاً وأن بلاد الرافدين تملك مواقعاً إستراتيجياً ويُعدّ شريان التواصُل بين دول المحور.

– الثالثة : (السعودية)، وهي تحاول منذ فترات طويلة من خلال إعلامها وتحالفاتها أن تتملّص من كل الإتهامات لها وتعزِّز فكرة (إران فوبيا)، وتقدِّم دائماً إيران على أنها المسؤولة عن دمار العراق خصوصاً ودول المنطقة عموماً، وهذا التوجّه السعودي يُجانِب الواقع الذي ثبت بالدلائل، فالسعودية لها رصيد كبير في عدد الإنتحاريين الذين فجَّروا أنفسهم في العراق وبعدد الفتاوى التي تُحرِّض على قتل طائفة كبيرة من العراقيين والقوات الأمنية، وذلك من خلال جماعات إرهابية مثل القاعدة وداعش. وهذه الفكرة ليست غائِبة عن عقول الكثير من العراقيين، لكن في التظاهُرات لم تنقل إلا فكرة السعودية وهي شعار(إيران برَّه برَّه.. بغداد تبقى حرَّة)، ولم يُسأ إلا لعَلَم إيران وهذا محل تعجّب..

Résultats de recherche d'images pour « ‫كنوز الطالقان‬‎ »

وللتأكيد بذات الوقت على أن أطرافاً خارجية مُستفيدة، ولو سلَّمنا جَدَلاً، أن النظام العراقي الحالي بمقاساتٍ إيرانية وهذه الفكرة تُجافي الواقع وتحتاج إلى الكثير من الدلائل والإثباتات، فماذا لو نجحت الرياض بإسقاطه هل يتوقَّع العراقيون أن أيّ نظام جديد سيكون بعيداً عن التبعيّة إلى واشنطن أو الرياض وحتى “إسرائيل” ولنا في ما يُعرَف بالربيع العربي خير دليل، فالدماء والإنطلاق لتحقيق مصالح الخارج على حساب الداخل تكون نهايته من سيّىء إلى أسوأ.

الخاتمة : خروج الرايات السوداء من خراسان من أبرز علامات الظهور. وجاء في الروايات: انتظروا الفرج من ثلاث « إختلاف أهل الشام فيما بينهم، والرايات السود من قبل خراسان و الفزعة في شهر رمضان».

وهل هذه الرايات للخراساني أو لشخص آخر، اليس الخراساني من إيران إذاً ما هي المصلحة للمنتظرين في معادة إيران ؟

الرواية عن الإمام الباقر : «شاب من بني هاشم الذي في كفه اليمنى وفي بعض النسخ:( فِي كَتِفِهِ الْيسْرَي)؛ عليه خال، يخرج من خراسان بأعلام سوداء في حين أن شعيب بن صالح في جنبه».لكننا نجد في بعض الروايات الأخرى ذكر «الحَسَني» و يذهب الحسني إليهم ثم يحرك الأعلام حتى يدخلوا الكوفة عندما يصيح بصوت فصيح يا آل احمد اجيبوا الملهوف من حول الضريح فتجيبه كنوز الله في الطالقان .

ايضاً تصف الروايات اذا ظهرت راية الحق لعنها اهل الشرق والغرب ؟

وعليه فإن الجهات الملعونة من قبل أهل الشرق وأهل الغرب ستكون لها نمط من الهيمنة وهي مستقرة في الجمهورية الاسلامية وفي العراق وفي الشام، وما من ريب أن هذه الجهات ستكون مصدر إزعاج وصداع وقلق كبير للجهات اللاعنة المتمثلة بجهات الظلم والجور، مما سيجعل هذه الجهات اللاعنة تفرض عليهم سياسات الظلم والجور بأقسى صورها فيلحق بالناس ما يلحق بهم نتيجة لذلك.

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

بعد هذا الشرح المبسط لك أيها الموالي والمنتظر اين ستكون هل ستكون مع إيران الممهدة لدولة العدل الإلهي أو ستكون في المقلب الآخر ومن اللاعنين لراية اهل الحق.

هذا سؤال كبير وعليك ان تختار اين انت من هذا الصراع الوجودي والحيوي ؟؟

( أتى أمر الله فلا تستعجلوه )

السلام على القائم المنتظر والعدل المشتهر، السلام على السيف الشاهر والقمر الزاهر والنور الباهر، السلام على شمس الظلام وبدر التمام، السلام على ربيع الأنام ونضرة الأيام.

نسألكم الدعاء / الحاج صلاح حدرج

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: