من عرف نفسه فقد عرف ربه *** أفضل العبادة إنتظار الفرج

(…قال إن له غيبة تكثر أيامها ويطول أمدها فينتظر خروجه المخلصون وينكره المرتابون ويستهزئ به الجاحدون ويكذب فيها الوقاتون ويهلك فيها المستعجلون وينجو فيها المسلمون).

التزامن والغائية في حركة الانتظار والتسليم

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن اعداءهم من الاولين والاخرين
السلام عليكم ورحمت الله وبركاته

التزامن والغائية في حركة الانتظار والتسليم

السيد يوسف العاملي


هناك سؤال يحير الكثير من المؤمنين بالغيب في واقعنا وهو :  لماذا كلما أردت أن أذهب إلى شيء محدد يرسمه لي خيالي المعرفي أجد أمامي أمورا أخرى بعيدا كل البعد عنه ؟

Résultats de recherche d'images pour « ‫التزامن  والغائية‬‎ »

في الحقيقة تلكم الأمور التي قد تظن أنها  ستعرقل مسيرك نحو سفينة النجاة هي ليست سلبية بل بالعكس تماما قد تكون وسيلة النجاة نفسها .

كيف ذلك ؟؟؟.

بمجرد أن تقوم بأدعية زمن الغيبة والعهد والندبة المرتبطة بشخص صاحب الزمان عليه السلام شرط خلوص النية ،  ستجد في طريقك أمورا بعيدة كل البعد عن ما هو مرسوم في مخيلتك المعرفية في باطنك ؟.

Résultats de recherche d'images pour « ‫التزامن  والغائية‬‎ »

الغاية القصوى هي وجه رب العالمين ، غاية لا يتحقق بها إلا أكابر عرفاء الإمامية استغراقا وفناء.

بين الغاية والوسيلة والنية الخالصة نجد ما يسمى بالتزامن والغائية .

تتزامن نيتك الخالصة في معرفة صاحب الزمان عليه السلام بأمور أخرى قد تعتقد أنها بعيدة كل البعد عنه لكنها في الحقيقة هي نفسها منه ، فهذا التزامن هو نفسه نفس صاحب الزمان عليه السلام ، الحامل لسر الزمان وآناته ،فكل نفس بشرية بقدر سعتها الوجودية تحمل قدرا من الزمن . 

Résultats de recherche d'images pour « ‫التزامن  والغائية‬‎ »

تزامن عصر الظهور في حاضرنا المعولم مع شبكة الانترنيت ووسائل الإعلام فبقدر ما نظن أن هذه الوسائل يتحكم فيها الدجال والشيطان وأعوانهم بقدر ما هي نفسها وسيلة لتحقيق الظهور المقدس.

هناك من يمسك ويُدَِورُ الغربال وهناك من  يَدُورُ  فيه .

الذي يمسك الغربال هو المتحقق بالغائية والتزامنية الذي تحدثها الأحداث الجارية في الآن.

صاحب الوقت هو المتحكم وهو المسيطر مهما تبين عكس ذلك في الظاهر.

Résultats de recherche d'images pour « ‫التزامن  والغائية‬‎ »

كونوا أبناء الوقت تفوزوا بالمرتبة الخطيرة والنفس الرفيعة.

قم  حيث أقامك الله تكن مع القائم بأمر الله.

التسليم التام للآن الجاري في الأحداث يجعلك تدخل في  زمن الانتظار الحقيقي وتخرج من زمن الانتظار الخيالي.


مثلا

عندما تجد شخصا يشهر بك ويتهمك بالسحر فهذا في الحقيقة ليس عدوك  بل هو صديقك العزيز لأنه يستر عليك من حيث تظن أنه يعرقل مسيرك نحو الهدف الأسمى . 

 وهذا المخابراتي الذي يتجسس عليك  ويعرقل مسيرك هو أيضا صديقك الذي يحرسك من الخروج عن مسار الانتظار الايجابي .

 وهذه البنت التي تغرم بك وتضيع نفسك في تبادل العاطفة والأحاسيس الجياشة هي أيضا تساعدك لتعديل مسارك الحقيقي .

وهذا الفقر الذي يلازمك في واقعك ما هو إلا وسيلة اخرى خفية لتحقيق المسار الحقيقي ايضا.

وهذا المدير الذي يعرقل ترقيتك في الدائرة ما هو إلا وسيلة لكي تتحقق بمسارك الحقيقي. وهذا الزوج الذي يمنعك أو الزوجة التي تمنعك  من السفر أو القراءة أو مساعدة الآخرين ماهي إلا وسيلة لتحقيق الهدف الحقيقي.

وهذه الأرض المسطحة التي ظهرت ما هي إلا وسيلة أخرى لتعديل نظرتك للخلق السليم والنظرة الحقيقية للأشياء فنحن أبناء الدعاء الذي يقول :

اللهم أرني الأشياء على حقيقتها .

لن نر الأشياء على حقيقتها إلا إذا أحسنا الظن بالله ، فالأحداث الجارية في الآن هي من تصنع الآدمي صفي الله ادم في كل عصر .

أبونا ادم بكى 100 سنة على 6  ساعات قضاها في الجنة فكم يلزمنا نحن  من البكاء حتى نرجع إلى السرمد.


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: