من عرف نفسه فقد عرف ربه *** أفضل العبادة إنتظار الفرج

(…قال إن له غيبة تكثر أيامها ويطول أمدها فينتظر خروجه المخلصون وينكره المرتابون ويستهزئ به الجاحدون ويكذب فيها الوقاتون ويهلك فيها المستعجلون وينجو فيها المسلمون).

المؤمن العارف .

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد وآل محمد وعجل الله  فرجهم والعن أعداءهم من الأولين

والآخرين

السلام عليكم ورحمت الله وبركاته.

المؤمن العارف

السيد  يوسف حب الله العاملي


الشاك المرتاب أول شيء يفعله هو تكذيب حديث النورانية حتى يستريح  في شكه وريبه.

ذلك  الكتاب لا ريب فيه.

الكتاب الذي يدخله المؤمن العارف  النوراني  هو ذلك الكتاب الذي نزل منه الوحي كله.

 كتاب من نور يشهده المقربون.

في آخر الزمان سيكون عرفاء فسقة عرفوا ولم يصدقوا .

والسؤال المطروح :

  ما هو كنه المعرفة بالنورانية ؟؟؟؟؟.

كنه المعرفة  :

هو باطن المعرفة .

ما هو باطن المعرفة ؟

هناك معرفة وهناك باطن لها يعرفه من عرف المولا علي الأعلى بالنورانية.

التسليم أحد أركان هذه المعرفة فالله خلق بعدد شؤونه الأثنى عشر صورا نورانية أسكنها هياكلا بشرية.

المعرفة الأولى هي أن تعرف هذه الهياكل البشرية في صورها البشرية وفي عبوديتها الظاهرية ثم تنتقل عبر حكمة الرب المودعة فيها إلى معرفة تلك الصور الأولى المخلوقة في الشؤون الإلهية قبل تجسدها في الهياكل البشرية فتعرف معاني الله وأركان توحيده ، فمن أحكم التوحيد أحكم المعرفة ومن أحكم المعرفة أحكم العبادة ومن أحكم العبادة أدرك كنه النورانية.


الطريقة إلى المعرفة النورانية هو التسليم لمن أدركها قبلك ، إذا كان هناك فعلا  قبل أو بعد ؟


 

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: