من عرف نفسه فقد عرف ربه *** أفضل العبادة إنتظار الفرج

(…قال إن له غيبة تكثر أيامها ويطول أمدها فينتظر خروجه المخلصون وينكره المرتابون ويستهزئ به الجاحدون ويكذب فيها الوقاتون ويهلك فيها المستعجلون وينجو فيها المسلمون).

( نحن هو )



بسم الله الرحمن الرحیم
اللهم صلني لمحمد وآل محمد
اللهم صلني بمحمد وآل محمد



السلام عليكم ورحمتُ الله وبركاته



( نحن هو )

السيد يوسف حب الله  



لا يدرك حقيقة علم بيوت النور المرفوعة الأقدسية القدسية إلا أبوابهم التي كانت منهم ، فروايات الأبواب هي روايات العلم المكنون لمن يتحمله من أصحاب المراتب .fb_img_1654971867171

وإليكم هذه الرواية العجيبة .

* عن جابر الجعفي قال : كنت جالسا عند مولاي العالم ( منه النور ) ، فسألته :

يا مولاي :

علمكم علم الله أم علم تعلمتموه منه ؟؟؟؟.

قال : بل علم الله هو ، وأنا هو فلا تفرق يا جابر .

قلت : يا مولاي مُنَّ على جابر بهذه المعرفة . 

قال : يا جابر ( نحن هو ) لولينا ومن عرفنا بالباطن ، و(هو هو ) لعدونا ومن عرفنا بالظاهر ، والعلم في ذاتنا حاضر لا نظهره إلا لمن كان منا ، وأنت منا .

قلت : سمعت بأن أمير المؤمنين قال : علمني علمه وعلمته علمي وعنى بذلك رسول الله ؟؟؟

قال : يا جابر إن كانا ذاتا واحدة أحدية فهل يفترقان ؟؟؟

قلت : لا يفترقان يا مولاي .

فقال مولاي : كان يخاطب من يفرق ؟؟؟

انتهت الرواية



اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: